تقرير : ثلث أطفال المغرب بدون مستوى دراسي

حرر بتاريخ من طرف

رسمت المندوبية السامية للتخطيط صورة قاتمة حول واقع الأطفال بالمغرب، حيث تضمن تقرير، أصدرته حديثا، أرقاما مهولة وصادمة كشفت مدى تأثر الأطفال بالظروف الاجتماعية والاقتصادية التي تجتاز البلاد.
 
وكشفت المندوبية، في تقرير حديث لها بمناسبة اليوم العالمي للطفولة، أن معدل الأمية لدى الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 10 و18 سنة بلغت 4.8 في المائة على الصعيد الوطني، مقابل 32.2 في المائة بالنسبة لمجموع سكان المغرب، موضحة أن الفتيات هن الأكثر عرضة لظاهرة الأمية من الفتيان، بنحو 5.9 في المائة، وبلغ هذا المعدل 1.9 في المائة بالوسط الحضري مقابل 8.5 في المائة بالوسط القروي.
 
وذكرت المندوبية، في ذات التقرير، أن 38.8 في المائة من الأطفال دون سن 18 سنة، كانوا يتوفرون على مستوى التعليم الابتدائي في عام 2014، و14.8 في المائة على مستوى التعليم الثانوي الإعدادي، و4.5 في المائة على مستوى التعليم الثانوي التأهيلي، وحسب الجنس فإن 19.8 في المائة من الفتيان حصلوا على تكوين ثانوي أو عالي، مقابل 19 في المائة من الفتيات.
 
وأضافت المندوبية في تقريرها، إلى أن أكثر من ربع الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 15 و 18 سنة يمارسون نشاطا اقتصاديا، بينما يمارس حوالي 69 ألف طفل تتراوح أعمارهم ما بين 7 و 15 سنة نشاطا اقتصاديا، و هو ما يمثل حوالي 1.5 في المائة من مجموع الأطفال الذين ينتمون إلى هذه الفئة العمرية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة