تقرير: المغاربة يحتلون صدارة الموقوفين بتهمة الإرهاب في اسبانيا

حرر بتاريخ من طرف

وضع التقرير السنوي للمرصد الدولي للدراسات حول الإرهاب (OIET)  المغاربة على رأس الموقوفين بتهم الإرهاب في إسبانيا لسنة 2019.

وأورد تقرير (OIET) أن الأجهزة الأمنية والاستخباراتية الإسبانية نفذت السنة الماضية 25 عملية أمنية في مكافحة الإرهاب، كللت باعتقال 58 مشتبهاً فيهم، 29 منهم كانوا قد تطرفوا في السجون.

وتابع التقرير أن المغاربة يمثلون 40 في المئة من مجموع الموقوفين، أي أن عدد المغاربة بلغ 23 موقوفاً مقابل 16 إسبانياً، فيما البقية تتوزع بين الجاليات الجزائرية والسورية والموريتانية والتونسية والمصرية والليبية والعراقية. علماً أن أغلب الموقفين ذكور.

وجاء في التقرير ذاته أن المملكة المغربية لم تسجل أي اعتداء إرهابي سنة 2019 وأن الأجهزة الأمنية وجهت ضربات إلى التنظيمات الإرهابية ما حال دون ذلك.

وأشاد تقرير آخر للمرصد الدولي للدراسات حول الإرهاب بدور المغرب في مواجهة الإرهاب، مذكّرا بأن المملكة قامت بتفكيك ما يقرب 200 خلية إرهابية مرتبطة بشكل رئيسي بداعش ما بين سنتي 2002 و2019.

وقال التقرير إنه في الوقت الذي سُجِلَ فيه 1535 اعتداء في 327 بلداً في مختلف القارات، على رأسها أفغانستان، مخلفاً 9262 قتيلاً، فإن العناصر الأمنية المغربية منعت 361 عملاً إرهابياً كانت أهدافه الرئيسية مهاجمة بعض المواقع الحساسة في المملكة، مؤكداً أن هذه الأرقام تعكس الدور الحاسم الذي تلعبه السلطات في مكافحة الإرهاب.

وأردف التقرير أن الأجهزة الأمنية المغربية اعتقلت 89 مشتبهاً فيهم في 27 عملية أمنية في مختلف مدن المملكة سنة 2019.

وأشار إلى أن الجماعات الإرهابية تفضل الإستقرار في مناطق غير مستقرة، ومنه فإن استقرار المغرب يجعله بعيدا عن متناول هذه الجماعات وفي مأمن عن التطرف.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة