تقديم “الحصيلة”.. نجل العنصر “يسرق” بعض “إنجازات” مجلس جهة فاس

حرر بتاريخ من طرف

يتعرض حسن العنصر، نجل امحند العنصر، الأمين العام لحزب الحركة الشعبية، والبرلماني في الولاية المنتهية عن إقليم بولمان، لموجة انتقادات من قبل الساكنة المحلية بعدما لجأ إلى “السطو” على بعض من “غنجازات” مجلس جهة فاس ـ مكناس الذي يترأسه والده، في محاولة منه لـ”إيهام” المواطنين على أن الأمر يتعلق بـ”إنجازاته”.

وخصص البرلماني حسن العنصر الذي زكاه والده مجددا وكيلا للائحة الحركة الشعبية للانتخابات التشريعية القادمة بإقليم بولمان، حيزا مهما من صفحته الفايسبوكية، في الأيام الأخيرة، للترويج لـ”مشاريع” صغيرة قام بها مجلس الجهة بتعاون مع جهات حكومية وجماعات قروية، للترويج لنفسه، في سياق “تبرير” التقاعس عن الترافع على ملفات الإقليم. ومن هذه “الإنجازات” تهيئة مسالك طرقية، بعضها لا يزال مشاريع فقط لم تنتهي، وبناء قناطر صغيرة سرعان ما ستؤدي الفيضانات التي تعرفها المنطقة إلى “إعدامها” وإرجاع الوضع إلى ما كان عليه.

وقالت المصادر إن الفعاليات المحلية ظلت تطالب البرلماني حسن العنصر بحصيلته كبرلماني عن الإقليم، ومنها كشف عدد الأسئلة التي طرحها ونوع هذه الأسئلة، وطبيعة المبادرات التي قام بها دفاعا عن إقليم ممتد تعاني جل جماعاته من العزلة، وتتطلع ساكنته إلى برامج كبرى لربط المنطقة بالتنمية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة