تفاصيل وفاة طالب كفيف سقط من القطار في طريقه للدراسة بالرباط

حرر بتاريخ من طرف

نظمت مجموعة المكفوفين بمراكش يوم أمس الثلاثاء 26 أكتوبر الجاري، وقفة احتجاجية أمام محطة القطار بالمدينة، وذلك احتجاجا على وفاة زميل لهم، بعد سقوطه من قطار كان قادما من مدينة وجدة في اتجاه مدينة الرباط، وبالضبط على مستوى عين جمعة ضواحي مكناس.

وقال أحد المحتجين في تصريح لـ”كشـ24″، إن التعتيم والغموض يلف وفاة المسمى قيد حياته “مروان لزعر”، إذ لم تتوصل عائلته وكذا زملائه بأية معلومات حول الحادث، مطالبين المختصة بفتح تحقيق نزيع حول الوفاة.

وفي تفاصيل الواقعة، أفادت مصادر الجريدة، بأن الهالك وهو في العشرينيات من عمره، يتحدر من مدينة تاوريرت، كان في طريقه إلى مدينة الرباط من أجل الدراسة بعدما تم قبوله في مدرسة بالعاصمة، قبل أن يسقط من القطار في ظروف غامضة مما تسبب له في جروح بليغة أفضت إلى موته.

ووفق المصادر ذاتها، فقد عثر على الهالك حيا بجانب السكة الحديدية على مستوى جماعة عين جمعة بإقليم مكناس، وتم نقله صوب قسم المستعجلات بالمركز الاستشفائي محمد الخامس في مكناس، غير أنه لفظ أنفاسه الأخيرة قبل وصوله إلى المستشفى، لتحال جثته على مستودع الأموات لتشريحها بناء على أمر قضائي.

هذا وتم فتح تحقيق في الواقعة من طرف عناصر الدرك الملكي بعين جمعة، للوقوف على ظروف وملابسات الواقعة.

 

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة