تفاصيل مثيرة في قضية مقتل ثلاثينية وتشويه جثتها ضواحي برشيد

حرر بتاريخ من طرف

برشيد / نورالدين حيمود

جريمة بشعة بكل المقاييس، تلك التي تعرضت لها فتاة ثلاثينة، تتحدر من مدينة الݣارة، وتقطن بالحي الحسني مدينة برشيد، مطلقة وأم لثلاثة أطفال، من طرف أحد الأشخاص، والتي عثر عليها مرمية ومدرجة في دمائها، على قارعة الطريق الثانوية، الرابطة بين جماعتي جاقمة وقصبة بن مشيش، التابعتين لعمالة إقليم برشيد.

وتعود تفاصيل هذه الجريمة البشعة، إلى يوم السبت الماضي، حيث تفاجئ عدد من المارة ومستعملي الطريق الذكور، بجثة الشابة في حالة جد بشعة، بعدما عمد أحد الأشخاص الذي كانت برفقته في جلسة خمرية، إلى قتلها بسبب خلاف بينهما، حيث عمد إلى ربطها بحبل مثين، بالجهة الخلفية لسيارته، وقام بجرها مما حول الفتاة إلى أشلاء خصوصا النصف السفلي من جسدها.

ووفق مصادر ” كشـ 24 “، فإن المجرم الخطير الذي تهابه ساكنة الإقليم، سارع بعد تأكده من مفارقة الضحية للحياة، إلى رميها على قارعة الطريق، بجانب إحدى الدواوير المجاورة لجماعة قصبة بن مشيش، ليغادر صوب وجهة مجهولة، معتقدا انه فلت بفعلته.

وأضافت المصادر ذاتها، أن التحريات الميدانية مكنت عناصر المركز القضائي بسرية برشيد ونظيرتها بالدروة والشرطة التقنية والعلمية من فك لغز الجريمة والتوصل إلى هوية الجاني، الذي لم يكن سوى أحد أباطرة المخدرات وأقراص الهلوسة، والمعروف بالإقليم والمناطق المجاورة، مبحوث عنه بموجب عدة مذكرات بحث وطنية، حيث لا زالت الأبحاث متواصلة بتعليمات من النيابة العامة المختصة، للتوقيف الجاني والجناة المفترضين.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة