تفاصيل مثيرة عن تعرض جمال الدبوز للنصب من طرف مساعدته في مبلغ ضخم

حرر بتاريخ من طرف

نشرت  صحيفة “Figaro” الفرنسية مؤخرا خبر تعرض الكوميدي جمال دبوز لعملية نصب من طرف مساعدته المغربية (نادية) ،التي قامت بتحويل حوالي 500 مليون سنتيم مغربي لحسابها البنكي.

و تعود تفاصيل هذه الواقعة التي هزت الوسط الفني الفرنسي حينما طلب جمال الدبوز من مساعدته المغربية ان تفتح له حسابا بنكيا جديدا في البنك الصناعي والتجاري وتضع فيه مبلغ 134071 أورو، وهو ما قامت به في غيابه، حيث قلدت توقيعه في الوثائق المقدمة للبنك، وكذا تفويضا مزورا بكونها مخول لها بالتصرف في حساب جمال الدبوز بالإيداع والسحب.

كما قدمت للبنك عنوان إقامة والدي الدبوز حيث كانت تقصد منزل والديه بإستمرار لسحب رسائل البنك الشهرية حتى لا يطلع عليها الدبوز.
وقد إعترفت نادية بأنها بددت الكثير من المبالغ المسروقة، كما إقتنت سيارة ميرسيديس ب 18300 الف أورو، وشقة في مدينة أوكر القريبة من المدينة التي يقطنها جمال الدبوز.
 
ولا زال الدبوز الى الآن يطالب البنك الصناعي و التجاري بتحمل المسؤولية و تعويضه عن المبالغ المسحوبة من حسابه دون علمه.

 
 يذكر أن نادية تبلغ  26 سنة من العمر آنذاك عندما إلتقت جمال، وعملت كمحصلة (caissière),ثم مسؤولة عن واحدة من نقط بيع ماكدونالد ،قبل ان تحوم بمحيط الفنان الكوميدي وتصبح مساعدة مالية ومسؤولة عن الحسابات المالية لشركته “كيسمان”.
 
 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة