تفاصيل صادمة لحادث انتحار صاحب شقة حاول الإجهاز على سيدة عجزت عن تسديد سومة الكراء

حرر بتاريخ من طرف

قدمت مصادر محلية بفاس لـ”كشـ24″ تفاصيل صادمة عن حادث انتحار صاحب شقة بعدما حاول الإجهاز على سيدة تكتري منه شقة وعجزت عن تسديد سومة الكراء. المصادر قالت إن الحادث وقع في حي الفرح يمنطقة عين هارون، وهو من الأحياء الشعبية بمنطقة المرينيين بالعاصمة العلمية.

وأشارت إلى أن صاحب الشقة أقدم على قطع شرايين إحدى يديه ورقبته، قبل أن يرمي بنفسه من الطابق العلوي للمنزل، وذلك بعدما وجه ضربات بالسلاح الأبيض للسيدة التي عجزت عن تسديد الكراء، والتي سقطت بدورها على الأرض والدماء تنزف منها بسبب الإعتداء. وذكرت المصادر بأن صاحب الشقة، وهو في عقده الثالث، سقط على سيارة. وجرى نقله على متن سيارة إسعاف إلى المستشفى الجامعي، لكنه لفظ أنفاسه، بينما تم إدخال السيدة إلى قسم المستعجلات لتلقي العلاجات.

وطبقا للمصادر، فإن السيدة، وهي أم لطفلة لا يتجاوز عمرها سنة واحدة، وجدت نفسها عاجزة عن تسديد أشهر الكراء المتراكمة، بعدما وجدت نفسها أمام الحياة القاسية، حيث تركها زوجها وغادر نحو وجهة غير معروفة.

وفتحت مصالح ولاية أمن فاس بحثا قضائيا تحت إشراف النيابة العامة المختصة، زوال اليوم السبت 21 ماي الجاري، لتحديد ظروف وملابسات ودوافع إقدام صاحب الشقة على الانتحار بعدما قام بتعريض السيدة لمحاولة القتل العمد بواسطة السلاح الأبيض.

وأوردت مصادر أمنية بأن المعطيات الأولية للبحث تشير إلى أن المشتبه فيه أقدم على تعريض السيدة التي تكتري شقة في ملكيته لمحاولة القتل العمد بسبب خلاف حول عدم أداء السومة الكرائية، وذلك قبل أن يتعمد إيذاء نفسه بواسطة السلاح الأبيض ويحاول الانتحار عن طريق القفز من شقة في الطابق العلوي.

وتم نقل المشتبه فيه إلى المستشفى على متن سيارة الإسعاف قبل أن توافيه المنية متأثرا بجروحه، بينما لازالت الضحية تخضع للعلاجات الضرورية بالمستشفى الجامعي الحسن الثاني بمدينة فاس، في انتظار استقرار حالتها الصحية ليتسنى تحصيل إفادتها حول خلفيات وملابسات هذه القضية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة