تفاصيل العثور على جثث مغاربة داخل حاوية في البراغواي

حرر بتاريخ من طرف

عثرت شرطة باراغواي على جثث متحللة لسبعة أشخاص في حاوية قادمة من صربيا، وفق ما ذكرت السلطات.

ووُجدت الجثث في العاصمة أسونسيون ضمن حمولة من الأسمدة ابتاعتها شركة زراعية.

وأعلن الطبيب الشرعي بابلو ليمير للصحافيين أن “من بين السبعة هناك ثلاثة مغاربة ومصري واحد” موضحا “تظهر على إحدى الجثث علامات الاختناق كسبب محتمل للوفاة”.

وكشف مهاجر جزائري يدعى “اسماعيل معوشي” تفاصيل العثور على الهالكين جثثا متحللة داخل حاوية بالبرغواي بعد اختفاء دام لـ 3 أشهر.

وقال  المهاجر الجزائري، في تدوينة على حسابه عبر موقع “فيسبوك”، إن المهاجرين السبعة اختفوا منذ ثلاثة أشهر، مضيفا أنهم كانوا يريدون السفر عبر القطار من صربيا إلى إيطاليا قبل أن يعثر على جثثهم في البرغواي.

وأضاف المهاجر، الذي أرفق التدوينة بصور للهالكين، “أن الشبان السبعة ارتكبوا خطأ، حيث ظنوا أن الحاوية التي اختبؤوا داخلها كان ستتوجه من صربيا إلى إيطاليا، غير أن وجهتها كانت البرغواي.

وأشار الشاب، إن “القطار اتجه إلى ميناء كرواتيا ومنه حمّلت الحاويات في الباخرة واتجهت للبرغواي”، مضيفا بقوله: “اختفوا بالنسبة لنا ولأهلهم، يعني كنا ننتظر وصولهم لايطاليا”.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة