تفاصيل إدانة “صحفيين” بـ12 سنة سجنا نافذة في قضية تهريب المخدرات

حرر بتاريخ من طرف

أدانت محكمة الاستئناف بفاس منتسبين لوسيلة إعلام إلكترونية يوجد مقرها بالجديدة، بـ12 سنة نافذة، وذلك على خلفية اتهامهما بالتورط في قضية تهريب للمخدرات.

وأدانت المحكمة فتاة تم ضبطها بدورها برفقتهما على متن السيارة المستعملة في هذه العملية بـ5 سنوات سجنا نافذة.

وبهذا الحكم القضائي تكون المحكمة قد أيدت القرار الذي سبق أن أصدرته المحكمة الابتدائية لتاونات في هذه القضية.

وجرى توقيف المتابعين في هذا الملف في شهر فبراير الماضي على مستوى جماعة الخلالفة والتي تتبع إداريا لإقليم تاونات، لكنها توجد بالقرب من منطقة كتامة المعروفة بزراعة القنب الهندي.

وأسفر تفتيش السيارة التي كانوا على متنها عن العثور على نحو 190 كليوغراما من المخدرات.

وإلى جانب المخدرات، حجزت الشرطة بطائق تشير إلى أن الموقوفين ينتسبان إلى وسيلة إعلام تصدر بالجريدة.

وعمد المتابعون في الملف إلى تعليق شارة توحي بأنهما صحفيان على السيارة، وذلك في محاولة قدمت على أنها ترمي إلى الإفلات من المراقبة في السدود القضائية.

كما عمدوا إلى الاستعانة بـ”خدمات” فتاة، وذلك في سياق محاولة لعدم لفت الانتباه، لكن النهاية كانت سقوطا مدويا وأحكاما ثقيلة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة