تغير المناخ سيحرم البشر من النوم.. دراسة لباحثين دانماركيين تحمل توقعات صادمة

حرر بتاريخ من طرف

في جديد الدراسات والأبحاث حول التغيرات المناخية، دراسة لباحثين دانماركيين تتوقع أن يؤثر الاحتباس الحراري أيضا على فترة نوم البشر. الدراسة تتحدث على أن التغير المناخي سيؤدي إلى تقليل ساعات النوم، نتيجة للتأخر في الخلود للنوم والاستيقاظ مبكرًا.

وبحسب المعطيات التي أوردتها صحيفة “ديلي ميل” البريطانية والتي تناولت موضوع الدراسة التي نشرت في مجلة One Earth المتخصصة، فإنه بحلول 2099، سيؤدي ارتفاع درجات الحرارة إلى تقليل ما بين 50 إلى 58 ساعة من النوم للفرد سنويًا، بما يعادل أقل بقليل من 10 دقائق في الليلة الواحدة.

كما بينت دراسة الفريق البحثي التابع لجامعة كوبنهاغن أن تأثيرت النفسية والجسدية السلبية لهذا التغير، خاصة في البلدان ذات الدخل المنخفض، مثل الهند، وكذلك كبار السن والإناث، حيث إن البالغون سيضطرون إلى النوم في وقت متأخر من الليل، والاستيقاظ في وقت مبكر للعمل، وهو ما يؤدي إلى أضرار جسدية ونفسية.

ويقول الباحثون الذي أنجزوا هذه الدراسة إن الخلود للنوم يتطلب أن تنخفض درجة الجسم الأساسية. ففي الليالي الحارة للغاية والتي تزيد حرارتها عن 30 درجة، تنخفض معدلات النوم بما يزيد قليلاً عن 14 دقيقة. كما تزداد احتمالية الحصول على أقل من سبع ساعات من النوم مع ارتفاع درجات الحرارة.

الدراسة اعتمدت على بيانات نوم عالمية مجهولة المصدر تم جمعها من أربطة المعصم لتتبع النوم. وتضمنت هذه البيانات 7 ملايين سجل نوم ليلا من أكثر من 47000 بالغ في 68 دولة عبر جميع القارات باستثناء القارة القطبية الجنوبية، بما يشمل المملكة المتحدة والولايات المتحدة وأستراليا وفرنسا والهند والمكسيك وكندا.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة