تعزية في وفاة “عمر أولهنا” الإطار بأكاديمية التربية والتكوين بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

ببالغ الحزن والأسى وبقلوب مؤمنه بقضاء الله وقدره، تلقى موظفو وأطر الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة مراكش أسفي، نبأ وفاة المرحوم “عمر أولهنا” الإطار بالأكاديمية، على إثر حادثة سير وهو في مهمة خارج مراكش، وبهذه المناسبة الأليمة يتقدم موظفو وأطر الأكاديمية بأحر التعازي والمواساة إلى أسرة الفقيد والى زملائه في أسرة التعليم راجين من الله عز وجل أن يتغمده بواسع رحمته ويسكنه فسيح جنانه مع النبيئين والصديقين، ويرزق ذويه الصبر والسلوان وإنا لله وإنا إليه راجعون.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة