تعرض “بزناس” للاعتداء يزج به وراء القضبان ضواحي مراكش

حرر بتاريخ من طرف

أدانت الغرفة الجنحية التلبسية بالمحكمة الابتدائية، ببلدية امنتانوت، بإقليم شيشاوة، أخيرا، تاجر مخدرات بسنة حبسا نافذا و غرامة مالية قدرها 5000 درهم ، بعد متابعته في حالة اعتقال، بأمر من وكيل الملك بالمحكمة ذاتها، من أجل ترويج المخدرات .

وجاء إيقاف المتهم وهو من ذوي السوابق في مجال ترويج المخدرات، إثر تقدمه إلى الترابي للدرك الملكي بشيشاوة، من أجل وضعه شكاية، يفيد من خلالها تعرضه للاعتداء من طرف جيرانه بدوار النواصر جماعة سيدي بوزيد، بالإقليم ذاته .

وتم إخضاع المشتكي للتنقيط الآلي، اتضح من خلاله أنه يشكل موضوع مذكرة بحث على الصعيد الوطني وطنية من أجل الإتجار في المخدرات، والصادرة عن المركز الترابي نفسه وفق يومية “الصباح”.

يذكر أن الموقوف المسمى ” ع ط ج ” من مواليد 1987، بدوار النواصر من ذوي السوابق القضائية في الاتجار في المخدارت، سبق أن تمكن من الفرار من قبضة رجال الدرك لحظة اعتقال أحد تجار المخدرات بالمنطقة، والذي كان برفقته يقوم بترويجها.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة