تعرض أخ نائب رئيس غرفة الصناعة التقليدية بمراكش لإعتداء خطير من طرف رجل أمن خاص بمستشفى إبن طفيل + تفاصيل حصرية

حرر بتاريخ من طرف

تعرض أخ نائب رئس غرفة الصناعة التقليدية بمراكش  ” عبد اللطيف قربال”  لإعتداء خطير من طرف حارس أمن خاص بمستشفى إبن طفيل بمراكش صبيحة الجمعة 22 ماي 2015.
 
وتفيد تفاصيل هذه الواقعة حسب مصادر خاصة ل “كِشـ24″، حينما توجه أخ نائب رئيس الغرفة إلى المستشفى لعلاج إبنته البالغة من العمر حوالي 16سنة، ويقوم بعد ذلك بأداء مصاريف العلاج في صندوق المستشفى لكنه لما أراد الولوج الى المصلحة التي تتواجد فيها إبنته وهو يحمل وصل أداء المصاريف تفاجئ بحارس الأمن الخاص في عقدة الثالث يمنعه وبقوة من الولوج ويوجه له ضربة على مستوى العنق سقط على إثرها مغمى عليه، ليتدخل بعض المواطنين الذين عاينوا الواقعة ويقومون بالإتصال بادارة المستشفى.
 
عناصر الدائرة الأولى وفور إشعارهم بالأمر إنتقلوا إلى مستشفى ابن طفيل وفتحوا تحقيقا في ملابسات الإعتداء الخطير الذي تعرضه له الأربعيني أمام إبنته، لتضع عائلته شكاية في الموضوع معززة بالشهود الذي عاينوا واقعة الاعتداء، حيث تم الإستماع للمعتدى عليه والشهود في محضر قانوني في إنتظار إستكمال باقي إجراءات التحقيق من طرف النيابة العامة، كما أفادت مصادرنا كذلك أن المعتدي إختفى عن الأنظار بمساعدة من بعض أصدقائه فور إرتكابه لإعتداء وإصراره على صحة ما فعل.
 
هذا وعبر عدد من المواطنين ل” كِشـ24″ عن إستيائهم العميق لتصرفات رجال الأمن الخاص بكل مصالح مستشفى إبن طفيل والذين يتجاوزون إختصاصاتهم  ويطبقون قوانين خاصة بهم دون تدخل الإدارة المعنية، ناهيك عن الصدامات اليومية مع المرضى وعدم المراعاة لحالتهم الصحية، كما طالبوا بتوفير عناصر الأمن الوطني بمداخل المستشفى إعتبارا لأعداد الكبيرة التي تحج إليه من جميع أقاليم الجهة وخارجه وحتى يتم القضاء على مثل هذه التصرفات .

تعرض أخ نائب رئيس غرفة الصناعة التقليدية بمراكش لإعتداء خطير من طرف رجل أمن خاص بمستشفى إبن طفيل + تفاصيل حصرية

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة