تشييع جثمان الراحل مولاي لحسن الإدريسي في موكب جنائزي مهيب إلى مثواه الأخير بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

بحضور شخصيات وزارنة إضافة الى مسؤولين ومنتخبين، تم بعد ظهر يومه السبت 27 فبراير الجاري، تشييع جثمان مولاي لحسن الإدريسي، أحد رجال الأعمال المعورفين بمراكش إلى مثواه الأخير بمقبرة باب دكالة، بعدما أديت عليه صلاة الظهر بمسجد الكتبية التاريخي.

وبهذه المناسبة الأليمة تتقدم أسرة تحرير “كشـ24″، باحر التعازي والمواساة لأسرة الفقيد متمنية لهم الصبر والسلوان، وراجية من الله عز وجل أن يتعمد الراحل بواسع رحمته، وإنا لله وإنا إليه راجعون.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة