تسليم أموال لمغربي مُدان بالإرهاب يجر برلمانيين للتحقيق

حرر بتاريخ من طرف

كشفت وكالة الأنباء الألمانية “دوتشي بريس”، أمس الثلاثاء، أن اللجنة القضائية قد تكون استجوبت عددا من الأشخاص في قضية المغربي منير المتصدق، أبرزهم السناتور هامبورغ، وتيل ستيفن، وعضو مجلس الشيوخ أندي غروت.

المتهم، الذي يتابع على خلفية المساعدة في تنفيذ هجمات 11 شتنبر 2001، التي أسفرت عن مقتل 3 آلاف شخص، كان قد حصل على سبعة آلاف يورو من إدارة السجن بألمانيا، قبل أن يتم ترحيله إلى المغرب في أكتوبر 2018، سدادا لـ “حساب التنزيل “، على أن يحقق المدعي العام بهامبورغ في قضيته إلى جانب 8 أشخاص آخرين.

وكان المتصدق عضوا في “خلية هامبورغ”، بقيادة طيار الموت محمد عطا الذي قاد إحدى الطائرتين اللتين اقتحمتا مركز التجارة العالمي في نيويورك، كما أدانته بالانتماء إلى جماعة إرهابية وحكمت عليه بالسجن 15 عاما.

واعتبر قادة ومسؤولون ألمان أن القضاء الألماني ارتكب خطأ بعد ترحيل المتصدق، من بينهم سياسية ألمانية قالت إنه “عندما تحدث مثل هذه الأخطاء الصارخة، يجب تحمل المسؤولية”.

وزادت البرلمانية ” حتى الآن، لم يقدم مسؤولو العدل والداخلية تفسيراً، لكن يجب أن نلوم بعضنا البعض “.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة