تسريحة آمبر هيرد في “يوم الختام” تحمل رسالة مبطنة

حرر بتاريخ من طرف

خلال المرافعة الختامية لمحاكمة الممثل الأميركي جوني ديب لطليقته آمبر هيرد، ظهرت الأخيرة بتسريحة شعر “خاصة” تحمل رسالة للملايين من المشاهدين.

وبعد ستة أسابيع من المحاكمة المثيرة للجدل، بين الممثل الأميركي جوني ديب وطليقته الممثلة آمبر هيرد، تنتهي المحاكمة التي شدت الولايات المتحدة والعالم مساء الجمعة.

وبدأت المرافعة الختامية للطرفين، الجمعة، ومن المقرر أن تبدأ هيئة المحلفين مداولاتها يوم الجمعة.

وبينما انهال فريق المحامين لجوني ديب، على هيرد، بالاتهامات والأدلة التي تكشف ادعاءاتها، سلطت الكاميرا عدستها على هيرد وهي جالسة بتسريحة شعر مميزة.

وظهرت هيرد بتسريحة شعر معقودة تمتد على طرفي الرأس، تشبه “هالة” الملائكة، وفقا لوصف المتابعين على وسائل التواصل الاجتماعي.

وتمثل الهالة، التي قد تشبه كذلك إكليل السلام الذي ارتداه الإغريق، البراءة، وهي الرسالة التي أرادت هيرد إيصالها في الجلسة الأخيرة.

وسبق لهيرد استخدام طرق مماثلة لتحريك الرأي العام بشعرها، وفقا للخبراء، حيث قالت خبيرة لغة جسد أن آمبر هيرد استخدمت أساليب ذكية للتقرب من هيئة المحلفين والقاضي، حيث أزاحت شعرها إلى اليسار، خلال إدلائها بالشهادة، حتى يتسنى لهيئة المحلفين رؤية وجهها بالكامل.

وتدور في الولايات المتحدة منذ شهر أبريل، محاكمة آمبر هيرد، بتهمة التشهير بجوني ديب، والتي كشفت يوما بعد يوما، أسرارا صادمة حول العلاقة المثيرة للجدل.

وبدأت أزمة جوني ديب عندما اتهمت زوجته السابقة أمبر هيرد (ارتبط بها من عام 2015 إلى 2017)، بالإساءة إليها وضربها حيث نشرت هيرد عام 2020 مقالا في واشنطن بوست، قالت فيه إنه كان يسيء معاملتها.

وقرر ديب مقاضاة هيرد بسبب مقالها الذي أثار ضجة واسعة، متهما إياها بالتشهير، وهي القضية التي تدور في محاكم كاليفورنيا الآن.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة