السبت 02 مارس 2024, 05:42

سياحة

تسجيل مرور ازيد من 24 الف مسافر بمطار كلميم في 2023


كشـ24 | و.م.ع نشر في: 28 نوفمبر 2023

أعلن المكتب الوطني للمطارات أن 24 ألف و940 مسافرا، عبروا مطار كلميم خلال العشرة أشهر الأولى من العام الجاري.

وأوضح المكتب، في حصيلته الأخيرة حول النقل الجوي التجاري، أن هذا الرقم يمثل نسبة استرجاع بنحو 234 في المائة بالنسبة لحركة المسافرين مقارنة بنفس الفترة من سنة 2019 (10 آلاف و645 مسافرا).

وأشار المصدر ذاته، إلى أنه في شهر أكتوبر وحده، بلغ عدد المسافرين الذين عبروا مطار كلميم 2160 شخصا مقابل 1098 خلال نفس الفترة من سنة 2019، أي بمعدل استرجاع بنسبة 197 في المائة.

وعلى المستوى الوطني، استقبلت المطارات المغربية، خلال الأشهر العشرة الأولى من السنة الجارية، 21 مليونا و639 ألفا و674 مسافرا؛ أي ما يمثل ارتفاعا بنسبة 3 في المائة مقارنة بنفس الفترة من سنة 2019، وبنسبة 31 في المائة مقارنة بسنة 2022.

أعلن المكتب الوطني للمطارات أن 24 ألف و940 مسافرا، عبروا مطار كلميم خلال العشرة أشهر الأولى من العام الجاري.

وأوضح المكتب، في حصيلته الأخيرة حول النقل الجوي التجاري، أن هذا الرقم يمثل نسبة استرجاع بنحو 234 في المائة بالنسبة لحركة المسافرين مقارنة بنفس الفترة من سنة 2019 (10 آلاف و645 مسافرا).

وأشار المصدر ذاته، إلى أنه في شهر أكتوبر وحده، بلغ عدد المسافرين الذين عبروا مطار كلميم 2160 شخصا مقابل 1098 خلال نفس الفترة من سنة 2019، أي بمعدل استرجاع بنسبة 197 في المائة.

وعلى المستوى الوطني، استقبلت المطارات المغربية، خلال الأشهر العشرة الأولى من السنة الجارية، 21 مليونا و639 ألفا و674 مسافرا؛ أي ما يمثل ارتفاعا بنسبة 3 في المائة مقارنة بنفس الفترة من سنة 2019، وبنسبة 31 في المائة مقارنة بسنة 2022.



اقرأ أيضاً
في غياب المكتب الوطني للسياحة.. فاعل سياحي وحيد يمثل المغرب في معرض بوغوتا
في غياب ممثلي المكتب الوطني المغربي للسياحة، وجل الفاعلين في القطاع السياحي وممثلي جل الهيئات المهنية، يشارك المغرب بممثل وحيد للقطاع السياحي ووجهة المغرب في معرض بوغوتا للسياحة. ويتعلق الامر بالنائب الثالث لرئيس المجلس الجهوي للسياحة بجهة مراكش ، ورئيس جمعية وكالات الاسفار بمراكش برادة سلوان، الذي ملأ بشكل مشرف الفراغ الذي تركه الغياب الرسمي عن هذا الحدث المهم  الذي يستقطب الاسواق الكبرى بامريكا اللاتينية.وقد قام الممثل الوحيد للمغرب بالتواصل مع مجموعة من الفعاليات والمسؤولين بكولومبيا وممثلي عدة اسواق رائدة في منطقة امريكا الجنوبية، في سياق ترويجه لوجهة المغرب ومؤهلاته السياحية البارزة. ويطرح غياب المكتب الوطني للسياحة وممثلي الهيئات المهنية في قطاع السياحة التساؤلات، خصوصا وان جل الوجهات البارزة عالميا، صارت تراهن على الاسواق اللاتينية، وهو ما عكسه حجم المشاركة العالمية في معرض بوغوتا للسياحة.  
سياحة

لماذا غاب المغرب عن تصنييف عالمي لأفضل 40 وجهة سياحية خلال 2024؟
في الفترة التي تحظى فيها المملكة المغربية باهتمام بالغ باعتبارها من أفضل الوجهات السياحية في العالم٬ تتجاهل بعض المجلات العالمية خلال تصنيفاتها وجود المغرب على الكرة الأرضية، لتولي بذلك الاهتمام لدول أخرى لازالت لم ترسخ بصمتها في المجال السياحي. وبعد أن حقق المغرب إنجازا تاريخا خلال سنة 2023 بتسجيله لرقم قياسي في أعداد الوافدين خلال السنة الماضية فاق 14،5 مليون سائح٬ لازالت العديد من المجلات ترى بأن البلاد لا ترقى لأن تتواجد ضمن قائمة أفضل الوجهات السياحية خلال السنة الجارية. ونشرت مجلة "geo" إصدارا جديدا تصنف من خلاله أفضل الوجهات السياحية لسنة 2024 في العالم٬ لكن الغريب في الأمر أن التصنيف ضم دولا تسجل أرقاما متواضعة في القطاع السياحي٬ ومن بين الدول الدي شملها التصنيف نذكر: ليتوانيا، البيرو، موريتانيا، الرأس الأخضر، بنغلاديش، ناميبيا، كازاخستان، عمان، سلوفينيا وغيرها.. وفي مقارنة بين أرقام القطاع السياحي بين بعض الدول التي شملها التصنيف وبين المغرب، نجد أن المغرب يتوفق على العديد من هذه الدول، بل أن مجموعة من المدن المغربية كمدينة "مراكش" تتفوق في استقطاب السياح وتأتي على في مقدمة أفضل السياحية في العالم. ولعل أهم دليل على أن المغرب يستحق التواجد بين هذه الدول هو البلاد أصبح وجهة مألوفة ومفضلة لدى العديد من مشاهير العالم، كما يقوم العديد منهم بافتتاح مشاريع أو اقتناء منازل من أجل الاستقرار بالبلاد. ويثير غياب المغرب عن هذه القائمة التي تضم أربعين دولة الاستغراب لأن البلاد تتوفر على جميع المقومات التي تمكنها من ضمان مكانها ضمن هذه القائمة٬ وذلك بسبب تنوع المناخ الذي يمنح السائح فرص الاستجمام والمتعة والسياحة في أكثر من فضاء٬ بالإضافة للشواطئ الساحرة التي تمتد على طول 3500 كم. كما يوفر المغرب للسياح الفرصة للسفر إلى أزمنة وحضارات مختلفة بسبب التراث التاريخي الفريد والذي يختلف من مدينة لأخرى٬ كما تسحر مدن المملكة المغربية جميع زوارها باختلافها المتميز الذي يمكن من خوض تجارب متنوعة. ويطرح غياب المغرب عن هذا التصنيف العديد من الأسئلة، فهل يمكن اعتبار هذا التجاهل متعمدا؟ خصوصا بعد أن أصبحت البلاد بمثابة مادة "دسمة" ومهمة لدى العديد من المواقع المتخصصة في الترويج للسياحة في العالم، إلى جانب الصحف والمجلات العالمية التي تسلط الضوء بين الفينة والأخرى على السياحة بالبلاد.
سياحة

ماذا يخفيه الفشل التواصلي للمجلس الجهوي للسياحة بمراكش ؟
على عكس باقي المؤسسات المحترمة التي تُمول من المال العام، عبر مختلف الجهات الرسمية، يعيش المجلس الجهوي للسياحة بجهة مراكش، غموضا وفشلا تواصليا، يثير التساؤلات لدى المهتمين والفاعلين السياحيين، والرأي العام على حد سواء. وباستثناء الاجتهادات الصحفية المهنية، وبدافع من غيرتها على القطاع السياحي ورغبتها في المساهمة في دعمه، دعما للجهة ومدينة مراكش خاصة، فإن المجلس الجهوي للسياحة أبان عن فشل ذريع تواصليا، وهو ما يطرح التساؤلات عن السبب الحقيقي لهذا العجز التواصلي، وما يخفيه المجلس الجهوي عن الرأي العام، وخاصة المهتمين بالشأن السياحي والاقتصادي. ويرى متتبعون ان عدم تواصل المجلس الجهوي للسياحة بالشكل المطلوب والنجاعة الضرورية، يخفي وراء نية مبيتة لاخفاء فشل ما، سواء في تنفيذ الاهداف المعلنة، او في توظيف الميزانيات الضخمة التي يحصل عليها من الدولة، او ربما فشل تنظيمي يعكس الاسباب الحقيقية لعدم وجود لمسة قوية لهذا المجلس في القطاع، على غرار مؤسسات رسمية اخرى، و في مقدمتها المكتب الوطني للسياحة على سبيل المثال.  ومن ابرز أمثلة الفشل التواصلي للمجلس، عدم اصداره ولو لبيان واحد بشأن انعقاد جمعه العام الاخير برئاسة والي جهة مراكش آسفي، وهو ما ترك المجال للتشكيك في مجموعة من المعطيات الرسمية التي وردت في الاجتماع، وجعل هذه المعطيات موضوع تصفية حسابات بين بعض الجهات، حتى صار بعضها يكذب ضمنيا ما تفيد به جهات اخرى، في مشهد غير مشرف للمجلس الجهوي ومكوناته، في انتظار استفاقة تواصلية، تقتضيها ضرورة اعتماد الشفافية والوضوح، في تدبير قطاع يعتبر محرك الاقتصاد المحلي والوطني.
سياحة

افتتاح أول سوق للسفر في الرياض بمشاركة دولية واسعة
من المقرر أن ينطلق غدا الأحد، أول سوق للسفر السعودي في الرياض ويمتد لثلاثة أيام، بمشاركة دولية واسعة تتخطى 20 دولة، ويعد هذا السوق حدثا رئيسيا في صناعة السفر والسياحة بالمملكة. افتتاح أول سوق للسفر في الرياض بمشاركة دولية واسعةالسعودية.. وزير السياحة يكشف عن مبلغ ضخم ستستثمره المملكة بعدة مدن ووجهات سياحية كما سيشارك في أول سوق للسفر السعودي أكثر من 45 شريكا من القطاع الحكومي الدولي والخاص حيث يمثلون أهم الأسواق الخارجية التي تهم المسافر السعودي والمقيمين بالمملكة. ويقام المعرض في مركز الرياض للمؤتمرات والمعارض في وسط العاصمة، ويستقبل الزوار من الساعة الثانية عصرا إلى العاشرة مساء. ويشهد المعرض أكثر من 300 تجربة وباقة سياحية فريدة جاهزة للعرض أمام الجمهور، ومجموعة من العروض التفاعلية التي تعكس العمق السياحي للسعودية، وتنوعها الطبيعي والمناخي، مع مجموعة واسعة من الفعاليات النوعية والعالمية، حسبما أفادت وسائل إعلام سعودية. وقال المدير التنفيذي للشركة المنظمة لفعاليات المعرض، محمد الحربي: إن "المملكة تسجل نموا سياحيا فاق التوقعات حيث حققت 100 مليون زيارة محلية ودولية في العام الماضي، شملت السياح، والمعتمرين، ورواد الأعمال، كما ارتفع عدد الزوار الدوليين لأرقام قياسية، هو الأعلى على الإطلاق"، مشيرا إلى أن "السعودية تعد أكبر الدول استثمارا في السياحة على المستوى الدولي".وأضاف: "نستقبل العالم في قلب الرياض لنعرض كنوز المملكة السياحية، وما تقدمه من خدمات وفرص واعدة لتمكين الاستثمار، ولبناء العديد من الشراكات والاتفاقيات مع أهم العلامات المرموقة عالميا". ولفت إلى أن المشاركة الدولية تتخطى 20 دولة منها السعودية، وجورجيا، والبحرين، وتركيا، والهند، والأردن، ومصر، وسوريا، وألبانيا، والإمارات، وهنغاريا، وكازاخستان، وسريلانكا، والمالديف، وروسيا، وتونس، وغيرها من الدول. وأعلن سوق السفر السعودي استقباله للعديد من رجال الأعمال ورواد منصات التواصل الاجتماعي في المملكة والعالم العربي. ومن المتوقع وصول ما يقارب الألف إعلامي وبلوغر لتغطية سوق السفر السعودي لأول مرة.
سياحة

مهنيون يدعون إلى تشجيع السياحة الداخلية عبر شيكات العطل
أكد المشاركون في المنتدى الأول للسياحة الداخلية، المنظم من طرف جمعية "وكالات الأسفار سلا-الرباط-القنيطرة"، أمس الخميس بالرباط، أن النهوض بالسياحة الداخلية يرتكز على إقامة تعاون فعال بين مختلف الفاعلين في هذا القطاع، باعتباره رافعة للتنمية الجهوية في المغرب.وانكبت مداخلات الخبراء والمهنيين في هذا المنتدى على تقييم وضعية السياحة الداخلية ومناقشة السبل والآليات المبتكرة من أجل النهوض بهذا القطاع وتوسيع العرض السياحي الموجه للمقيمين بالمغرب. وقد أكد رئيس الكونفدرالية الوطنية للسياحة، حميد بن الطاهر، أن السائح الداخلي هو الزبون الأول للمهنيين، مذكرا بأن السياحة الداخلية تحتل مكانة مهمة في خارطة طريق السياحة 2026-2023. وأشار بن الطاهر إلى أن الكونفدرالية تدعو إلى بلورة رؤية أعمق بشأن السياحة الداخلية، مشددا على ضرورة تعزيز قاعدة البيانات وتبادل المعلومات للتمكن من اتخاذ القرارات السليمة. كما أشار رئيس الكونفدرالية الوطنية للسياحة إلى أن "شيكات العطل" تظل إحدى الحلول التي يجب التسريع بتنفيذها. وفي كلمة له بهذه المناسبة، دعا رئيس المجلس الجهوي للسياحة بالرباط-سلا-القنيطرة، المهدي بنشقرون، إلى تجميع المهارات والأفكار والموارد لتحفيز تطور السياحة الداخلية، مبرزا أن "التعاون يقوم بتحويل المصالح الفردية ويجعل تجربة المسافر في صلب اهتماماتنا المشتركة". وأوضح بنشقرون أن "هناك مجموعة من الطرق التي يمكننا من خلالها التعاون لتعزيز السياحة الداخلية"، مشيرا إلى إقامة شراكات متينة بين وكالات الأسفار والفنادق وشركات النقل والسلطات المحلية، من أجل بلورة عروض سياحية جذابة وتقديم تجارب متكاملة للمسافرين. وتابع أن التعاون يمكن أيضا أن يشمل نشر البيانات حول اتجاهات السوق، وسلوك المسافرين والممارسات الفضلى، أو إطلاق حملات تسويقية وتعاونية تسلط الضوء على مختلف جهات المغرب. من جهته، قال الممثل الجهوي للخطوط الملكية المغربية بالرباط سلا القنيطرة، عماد غنمي، إن هذه الشركة الوطنية أقامت سنة 2023 ما مجموعه 23 خطا جويا جهويا؛ 15 منها تربط محور الدار البيضاء بمختلف مدن المملكة و8 خطوط أخرى تربط باقي المدن ببعضها البعض (خطوط عرضية). وأضاف غنمي أنه يتم ربط ما مجموعه 19 خطا جويا بمقدار 76 وتيرة أسبوعية إجمالية، تشمل 6 جهات من المملكة وخط آخر بدعم من المكتب الوطني المغربي للسياحة. وفي ما يتعلق بالمقاربة العرضية الجديدة للشبكة الوطنية، أشار إلى أنه خارج الشبكة الشعاعية لمحور الدار البيضاء، تم تطوير مشروع شبكة داخلية شاملة للجهات الـ12 بالمملكة، لافتا إلى الخطوط الجديدة انطلاقا من الدار البيضاء والرباط وأكادير والخطوط العرضية الجديدة التي تربط فاس، والناظور، ووجدة وكلميم والعيون والداخلة، بالإضافة إلى 46 خطا سيتم إحداثها بمقدار 173 وتيرة مستهدفة. ونوه رئيس جمعية "وكالات الأسفار بجهة الرباط-سلا-القنيطرة" عثمان ابن غزالة، بدور وكيل الأسفار ضمن سلسلة القيمة للسياحة الداخلية، مبرزا أنها "صناعة تضم فاعلين متعددين"، وتتطلب التعاون بينهم جميعا. ودعا ابن غزالة إلى تنويع العروض السياحية من خلال تطوير وهيكلة المساحات بما يمكن من الاستفادة بشكل أفضل من المقو مات الطبيعية والثقافية الغنية للمملكة، مبرزا ضرورة إعادة إدماج القطاع غير المهيكل في سلسلة القيمة السياحية الداخلية. وتجدر الإشارة إلى أن هذا المنتدى الذي نظم حول موضوع "تعاون جميع الفاعلين في قطاع السفر في خدمة السياحة"، يروم خلق فضاء للحوار البناء وإرساء أسس التعاون المثمر.
سياحة

الوالي شوراق يبشر مهنيي السياحة بمطار جديد بمراكش
بشر والي جهة مراكش اسفي وعامل عمالة مراكش مهنيي السياحة بالمدينة، بقرب الشروع في تشييد مطار جديد بمراكش. وجاء ذلك خلال الجمع العادي للمجلس الجهوي للسياحة بمراكش، حيث اكد الوالي ان مراكش ستعرف اطلاق مشروع مطار خاص بالطائرات المنخفضة التكلفة. وسيشيد المطار الجديد على بعد 30 كيلومتر عن مراكش، و سيتفح المجال لتطور المنطقة التي ستحتضن المطار الجديد، فيما مطار المنارة سيكون منصة لهبوط الطائرات الرسمية والطائرات الخاصة.
سياحة

الوالي شوراق يترأس الجمع العام العادي للمجلس الجهوي للسياحة بجهة مراكش
ترأس والي جهة مراكش آسفي وعامل عمالة مراكش فريد شوراق عشية يومه الثلاثاء 20 فبراير، الجمع العام العادي للمجلس الجهوي للسياحة. وقد حضر هذا الجمع على الخصوص كل حميد بنظاهر رئيس المجلس الجهوي للسياحة، ولحسن زلماط رئيس الفيدرالية الوطنية للصناعة الفندقية بالمغرب، ومدير المركز الجهوي للاستثمار، وايمان الرميلي رئيسة الجمعية الجهوية لأرباب المطاعم بجهة مراكش آسفي، وممثلي مختلف القطاعات الممثلة في المجلس. وقد عبر الوالي خلال الاجتماع عن شكره لمجهودات مختلف الفاعلين لدعم القطاع بمراكش والنهوض به، مبديا استعداده لتقديم الدعم الضروري لتطوير القطاع.وفي هذا السياق قدم حميد بنطاهر ارقام واحصائيات خاصة بالقطاع السياحي، وأكد أن هناك تطور كبير بالمقارنة مع 2019، مبرزا في الوقت ذاته ان هناك تنوع في الاسواق السياحية التي اصبحت تتوافد على وجهة مراكش. كما وضع بنطاهر تصورا بالنسبة للسنة الحالية والتي اكد انها ستكون سنة غير مسبوقة بالنسبة للقطاع، من حيث الارقام التي قد تعرف قفزة نوعية في ليالي المبيت بالاضافة الى التظاهرات التي من المنتظر ان تحتضنها مراكش. وارتباطا بهذا الموضوع فاجأ الوالي الحضور بمشروع قصر المؤتمرات الذي أكد انه بصدد وضع اللمسات الاخيرة لاخراجه للوجود قريبا، ومن المنتظر ان لا يبعد عن مراكش الا بمسافة قليلة قدرها الوالي في 8 كيلومترات، تاركا مفاجّأة موقعه بالضبط للاسابيع القليلة المقبلة.
سياحة

التعليقات مغلقة لهذا المنشور

الطقس

°
°

أوقات الصلاة

السبت 02 مارس 2024
الصبح
الظهر
العصر
المغرب
العشاء

صيدليات الحراسة