تسجيل ازيد من 450 اعتداء على “المخازنية” في العام

حرر بتاريخ من طرف

بلغ عدد الاعتداءات على عناصر القوات المساعدة، العام الماضي 450 اعتداء، تتعلق بأفعال العنف والإهانة، تعرض لها أفراد القوات المساعدة أثناء قيامهم بمهامهم أو بمناسبتها وفق ما كشفت عنه شكاوي من المفتشين العامين للقوات المساعدة.

وقد صدرت تعليمات صارمة من النيابة العامة لحماية “المخازنية” إثر هذه المعطيات التي تستدعي استحضار المقتضيات القانونية ذات الصلة، وتوفير الحماية اللازمة عبر إعمال أحكام الفصول من 263 إلى 267 من القانون الجنائي، وكذا باقي النصوص التشريعية الجاري بها العمل، حيث دعا رئيس النيابة العامة الوكلاء العامين للملك لدى محاكم الاستئناف ووكلاء الملك لدى المحاكم الابتدائية إلى الحرص على فتح الأبحاث وتحريك المتابعات القانونية واتخاذ الإجراءات المناسبة في هذا الموضوع، بعد تزايد حالات الاعتداء التي يتعرض لها أفراد القوات المساعدة.

وجاءت هذه التعلميات بعدما تلقى رئيس النيابة العامة شكاوى من المفتشين العامين للقوات المساعدة في المنطقتين الجنوبية والشمالية، حول تزايد حالات تعرض عناصرها للعنف والإهانة، آخرها كانت الخميس الماضي، عندما أقدم شخص، وهو في حالة غير طبيعية، على إضرام النار في سيارة للقوات العمومية كانت مركونة أمام إحدى الملحقات الإدارية في مدينة سلا، قبل أن يتم توقيفه والعثور بحوزته على ولاعة وقنينة بلاستيكية بها كمية من المحروقات.

كما أمر رئيس النيابة العامة بإشعار المفتشين العامين للقوات المساعدة بشطري الشمال والجنوب بكافة القرارات المتخذة من لدنهم في الملفات التي يجري التبليغ فيها عن الاعتداء على عناصر تابعة للقوات المساعدة، مع تمكينهما من نسخ المحاضر المنجزة عند إتمام البحث وعقب اتخاذ قرارات نهائية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة