ترمضينة خايبة.. طعنات قاتلة تنهي حياة شاب في عزّ كورونا

حرر بتاريخ من طرف

أزهق شاب روح غريم له اليوم الخميس، في جريمة وصفت بـ”البشعة”؛ على مستوى حي لارمود بالفقيه بنصالح.

ووفق مصادر مطلعة فإن دخول الضحية البالغ من العمر 32 سنة، في نقاش حاد مع والد الجاني تطور إلى جريمة قتل شنعاء في عز رمضان ووباء كورونا ، بعد أن سارع الأب إلى إبلاغ أحد أبنائه الذي تدخل وأقدم على توجيه طعنات قاتلة للضحية بالسلاح الأبيض ليتركه مضرجا في دمائه.

وفور إخطارها، تحركت عناصر الأمن ، بأوامر من النيابة العامة المختصة، إلى مكان الواقعة، قصد معاينة الجثة ومسرح الجريمة وإيقاف مقترف الفعل الإجرامي، ليتم فتح تحقيق في الموضوع؛ فيما جرى توجيه جثة الضحية إلى مستودع الأموات إلى حين انتهاء البحث.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة