تراكم الأزبال يشوّه محيط مقبرة وجامع الكتبية بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

يعرف محيط جامع الكتبية بمراكش، في الآونة الأخيرة وتحديدا الحديقة المقابلة لمقبرة سيدي علي بن قاسم انتشار وتراكم الأزبال في غياب تام للمراقبة، من طرف مصلحة النظافة بالمدينة.

واستنكر روّاد الحديقة في اتصالات بـ “كشـ24″، هذا المنظر المقلق الذي يشوه بصورة المدينة، خاصة في ظل تراكم الأزبال الذي حوّل المكان إلى ما يشبه مطرحا للأزبال.

ويطرح هذا النوع من المشاهد الشاذة أكثر من علامة استفهام حول تدبير قطاع النظافة بالمدينة، في وقت تظل فيها مشكلة الأزبال إحدى أكبر المشاكل التي ستواجه المجلس الجماعي المقبل بمراكش.

ويطالب المشتكون من هذه المشاهد المسيئة من الجهات المسؤولة التدخل من أجل إنقاذ ما يمكن إنقاذه، حفاظا على صورة و جمالية المكان وحرمة المقبرة و المسجد.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة