تدشين خط جوي بين بروكسل والصويرة + صور

حرر بتاريخ من طرف

تم رسميا، اليوم الثلاثاء، تدشين خط جوي يربط بين بروكسل زافينتم ومدينة الصويرة، ستعمل على تأمينه شركة “رايان إير” الإيرلندية للطيران منخفض التكلفة.

ولدى وصولها إلى مدرج مطار الصويرة – موكادور الدولي، استقبلت الطائرة التابعة للشركة المذكورة وعلى متنها 188 راكبا، بالترحيب التقليدي من خلال رشها بخراطيم المياه. وسيتم تأمين هذه الخدمة، التي تهدف إلى دعم الربط الجوي لمدينة الصويرة وتعزيز جاذبيتها السياحية، من خلال رحلتين أسبوعيتين مباشرتين (يومي الثلاثاء والسبت).

 

وفي تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، على هامش حفل نظم بهذه المناسبة بحضور مهنيي القطاع، أعرب رئيس المجلس الإقليمي للسياحة بالصويرة، رضوان خان، عن سعادته بافتتاح هذا الخط الجوي، مشيرا إلى أن ذلك يعد ثمرة عمل طويل مع المكتب الوطني المغربي للسياحة.

وفي معرض إبرازه لموقع الصويرة كوجهة ذات مؤهلا سياحية غنية ومتنوعة، قال خان إن افتتاح هذا الخط الجوي يجسد بوضوح الاهتمام الذي توليه شركة الطيران “ريان إير” لمدينة الصويرة، بعد سلسلة من اللقاءات مع مسؤوليها لإقناعهم بإعادة برمجة مدينة ليزاليزي ضمن برنامج أسفارهم.

وأضاف أنه، مع هذه الرحلة “سنكون قادرين على زيادة تدفق السياح إلى الصويرة في ما يتعلق بالليالي السياحية وأعداد الوافدين، ما سيمكن المهنيين في هذا القطاع من رؤية جيدة للقطاع”، مجددا التزام المجلس الإقليمي للسياحة في الصويرة بالعمل بتشاور مع جميع الأطراف المعنية من أجل استدامة الخدمات الجوية التي تربط الصويرة بالمدن الأخرى.

من جانبه، أبرز المندوب الإقليمي للسياحة بالصويرة، محسن الشافعي العلوي، أهمية النقل الجوي كمحرك للتنمية السياحية، معتبرا أن برمجة هذه الخدمة الجوية الجديدة تندرج في هذا الإطار، وكذا في سياق الجهود المبذولة من طرف وزارة السياحة لتعزيز هذه الوجهة والنهوض بها.

ووفقا لمعطيات المكتب الوطني للمطارات، فقد استقبل المطار الدولي للصويرة، خلال الأشهر التسعة الأولى من السنة الحالية، ما مجموعه 76 ألفا و921 مسافرا في مقابل 73 ألفا و681 مسافرا فقط خلال نفس الفترة من السنة الماضية، مسجلا بذلك ارتفاعا بنسبة 4.40 في المئة مقارنة مع نفس الفترة من السنة الفارطة. ويتوزع هذا الرقم ما بين 73 ألفا و844 مسافرا من أوروبا وبين 3077 مسافرا من المغرب.

ووفقا للمصادر ذاتها، فقد تضاعفت حركة النقل الجوي على مستوى مطار الصويرة بأربع مرات تقريبا خلال السنوات العشر الماضية، حيث انتقلت من 25 ألفا و795 مسافرا في 2007، و83 ألفا و414 مسافرا خلال 2017، إلى 104 آلاف و587 مسافرا في 2018، بارتفاع سنوي بلغ 14 في المئة. ويتم تأمين الرحلات الجوية في مطار الصويرة – موكادور من خلال أربع شركات للطيران، وهي الخطوط الملكية المغربية، وريان إير، وترانسافيا فرانس وإيزي جيت، التي تعمل على 17 ترددا أسبوعيا وتربط مدينة ليزاليزي ب 6 وجهات دولية أوروبية وهي: باريس وبروكسل وليون وبوردو ومرسيليا ولندن، إلى جانب رحلة داخلية باتجاه الدار البيضاء.

ويضم مطار الصويرة – موكادور الدول، الحاصل على شهادة الجودة إيزو 9001 لسنة 2015، محطة على مساحة 3000 متر مربع، ومدرج يبلغ طوله 2607 متر، بسعة إجمالية تبلغ 300 ألف مسافر سنويا.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة