تخليد اسم المدير السابق لفندق المامونية باطلاق اسمه على متحف بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

تم الاعلان إمس الاثنين عن تخليد اسم المدير السابق لفندق المامونية الشهير نهاية التسعينات، بيير بيرجي ، من خلال اطلاق إسمه رسميا على أحد متاحف مراكش.

وأعلنت مؤسسة حديقة ماجوريل، أمس الاثنين، عن تغيير اسم المتحف الأمازيغي الذي أنشئ سنة 2011، ليصبح متحف بیير بیرجي للفنون الأمازيغية، وذلك تكريما لروح مؤسسه بيير بيرجي المعروف بالتزامه تجاه هذه الثقافة.

وجاءت هذه المبادرة، بمناسبة الذكرى الثالثة لافتتاح متحف إيف سان لوران في مراكش، الذي تخيله وصممه بيير بیرجي والذي كان شغوفا الى جانب إيف سان لوران، بالفنون الأمازيغية مند وصولهما إلى المغرب في الستينيات من القرن الماضي”.

ومنذ مجيئ بيرجي إلى مراكش سنة 1966، لم ينفك اهتمامه يزداد بالثقافة والفن الأمازيغي. وعلى مدى أعوام قام بجمع هذا الفن الذي يمتد عبر عدة بلدان في آن واحد وأعجب به.

ولقد مكن هذا المتحف، الذي زاره أكثر من مليوني شخص منذ افتتاحه، الزوار المغاربة من تعميق معرفتهم بالثقافة الأمازيغية كما سمح للزوار الأجانب باكتشاف الزخم الثري لهذا الموروث.

ويشار ان صاحب الجلالة الملك محمد السادس وشح في سنة 2016 بیير بیرجي بالحمالة الكبرى للوسام العلوي نظير الخدمات المتميزة التي أسداها للمملكة المغربية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة