تحديد موعد محاكمة محمد رمضان بتهمة “الإساءة للشعب” المصريّ

حرر بتاريخ من طرف

حدّدت محكمة مصريّة، اليوم الإثنين، تاريخا لبدء محاكمة الفنان محمد رمضان، بتهمة “الإساءة للشعب” المصري، بعد أن ظهر السبت الماضي، في صورة، معانقا الفنان الإسرائيلي، عومر آدم، برفقة مستشار لولي عهد أبو ظبي يدعى حمد المزروعي.

واختارت محكمة القاهرة للأمور المستعجلة، يوم 19 دجنبر المقبل، كأولى جلسات محاكمة رمضان.

ويأتي قرار المحكمة بعد أن أقام المحامي طارق محمود، الدعوى أمام “الأمور المستعجلة”، كما طالب نقابة المهن التمثيلية بشطب رمضان من جداولها.

ونشر المزروعي الصورة في حسابه عبر “تويتر”، وكتب فوقها: “أشهر فنان في مصر مع أهر فنان في إسرائيل في دبي” قبل أن يحذفها لاحقًا.

ورحّبت صفحات إسرائيلية رسميّة بالصورة، منها صفحة “إسرائيل تتحدّث العربيّة”، وأرفقتها بـعبارة “الفن دومًا يجمعنا”، قبل أن تتداولها لاحقًا صفحات الجيش الإسرائيلي الناطقة بالعربية، ومنها صفحة أفيحاي أدرعي.

ودعت نقابة المهن التمثيلية بمصر، مساء أمس الأحد، إلى اجتماع طارئ لاتحاد النقابات الفنية، لبحث الأزمة المثارة حول رمضان.

وأوضحت النقابة، أمس أن “مجلس نقابة المهن التمثيلية، تابع ما حدث من تصرف فردي لأحد أعضاء النقابة في إحدى التجمعات الفنية بمدينة عربية والتقاطه الصور مع فنانين ينتمون للكيان الغاصب”.

وأضافت في بيان أنها “تؤكد أولا الدعم التام والكامل لحقوق الشعب الفلسطيني، والالتزام بمواقف وقرارات اتحادات النقابات الفنية المصرية والعربية تجاه مثل هذه التصرفات”.

وتابع: “المجلس في موقفه هذا يدرك تماما الفرق بين المعاهدات الرسمية التي تلتزم بها الحكومات العربية والموقف الشعبي والثقافي والفني من قضية التطبيع”.

وأوضح أن “مجلس النقابة يحتفظ في اتخاذ ما يراه مناسبا من إجراءات وقرارات في ضوء اللوائح الداخلية والقوانين المنظمة لعمل النقابة”.

ودعا البيان إلى “اجتماع طارئ مع اتحاد النقابات الفنية مساء الإثنين لاتخاذ القرارات الحاسمة في هذا الشأن”.

وتصل عقوبة التطبيع إلى شطب العضوية من نقابة المهن التمثيلية.

المصدر: “عرب ٤٨”

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة