تجمع أمازيغي يطالب الملك بإقرار السنة الأمازيغية عيدا وطنيا وعطلة رسمية

حرر بتاريخ من طرف

وجه “التجمع العالمي الأمازيغي”، رسالة إلى كل من الملك محمد السادس، ورئيس الحكومة سعد الدين العثماني، يطالبهما من خلالها بإقرار رأس السنة الأمازيغية عيداً وطنيا وعطلة رسمية مؤدى عنها.

وتقول الرسالة الموجهة إلى الملك “ونحن على أبواب السنة التاسعة من اعتراف الدستور المغربي بالأمازيغية لغة رسمية، وبعد المصادقة على القانون التنظيمي رقم 26.16 المتعلق بتحديد مراحل تفعيل الطابع الرسمي للأمازيغية وكيفيات إدماجها في مجال التعليم وفي مجالات الحياة العامة ذات الأولوية، نطالبكم جلالة الملك بإقرار رأس السنة الأمازيغية كعيد وطني رسمي بعطلة مؤدى عنها”.

يشار إلى أن التجمع العالمي الأمازيغي دعا كل “المواطنات والمواطنين والأحزاب والجمعيات والمنظمات والقبائل المغربية إلى مقاطعة العمل والدراسة، يوم 13 يناير 2020، عملا بمبدأ الترسيم الشعبي ومن أجل انتزاع الترسيم الرسمي لرأس السنة الأمازيغية عيداً بعطلة”.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة