تجديد بطاقة التعريف الإلكترونية لفائدة مغاربة كولومبيا والإكوادور

حرر بتاريخ من طرف

نظمت سفارة المغرب بكولومبيا والإكوادور، مؤخرا، عملية للحصول على بطاقة التعريف الوطنية الالكترونية وتجديدها لفائدة المغاربة المقيمين في هذين البلدين بأمريكا الجنوبية.

ووفق بيان لسفارة المملكة بكولومبيا والإكوادور، فإن هذه العملية تندرج في إطار استراتيجية السفارة الرامية إلى تقريب الإدارة من المواطنين المغاربة المقيمين بالبلدين.

وبهذه المناسبة، أكدت سفيرة المغرب لدى كولومبيا والإكوادور، السيدة فريدة لوداية، أن هذه العملية تبرز الرعاية السامية التي يوليها صاحب الجلالة الملك محمد السادس لأفراد الجالية المغربية المقيمة بالخارج، يضيف البيان.

كما أعربت عن رغبة سفارة المملكة بكولومبيا “في مواصلة تحسين وتحديث الخدمات المقدمة لمواطنينا”.

وقد مكنت هذه العملية، الأولى من نوعها منذ افتتاح البعثة الدبلوماسية في يوليوز 1986، العديد من المغاربة المسجلين في المصلحة القنصلية للسفارة من استكمال إجراءات إعداد ملفاتهم لتجديد بطاقة التعريف الوطنية الالكترونية أو الحصول عليها لأول مرة.

ونظمت هذه العملية على مدى ثلاثة أيام ببوغوتا بمقر السفارة، التي عبأت جميع الموارد اللوجستية والمادية والبشرية والتقنية من أجل إنجاحها.

وقد أعرب المواطنون المغاربة، الذين استفادوا من هذه العملية التي مكنت أيضا من تسريع تسوية وضعية بعض أفراد الجالية في بلد إقامتهم، عن ارتياحهم الكبير لهذه المبادرة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة