تجار “قاعة الزيت” ممتعضون من سياسة الواجهة ويتسائلون عن مصير هيكلة السوق

حرر بتاريخ من طرف

طالب تجار “قاعة الزيت” بجامع الفنا بمراكش، من الجهات المسؤولة، بهدف التواصل معهم بشأن إعادة هيكلة السوق وعدم الإكتفاء بـ”سياسة الواجهة”.

وعبرت فئة واسعة من التجار عن إستيائهم من عدم التواصل معهم بخصوص إعادة هيكلة السوق ذاته من طرف المسؤولين؛ موضحين أنهم يجهلون معلومات عن وجود مشروع لإعادة الهيكلة والميزانية المخصصة له.

ويشتكي عدد من تجار السوق في اتصال بـ كشـ24 من الأسقف القصديرية المتهالكة والعشوائية التي تعلو السوق، والتي باتت تؤرق بالهم في ظل تقادمها، ناهيك عن مجموعة من المشاكل في البنية التحتية داخل السوق متسائلين عن مصير هيكلة السوق وكيف ستكون؟

وأضاف المشتكون، أن التجار ليسوا رافضين لمبدأ إعادة هيكلة السوق، لكن من المفروض أن يتم التواصل معهم حول حقيقة وجود مشروع في هذا الصدد، من طرف المسؤولين”.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة