تأجيل النظر في قضية “فتاة الوشم” لحين إجراء الخبرة النفسية

حرر بتاريخ من طرف

قررت محكمة الاستئناف ببني ملال، اليوم الأربعاء 14 نونبر الجاري، تأجيل النظر في قضية خديجة “فتاة الوشم”، إلى 11 دجنبر المقبل،  إلى حين إجراء الخبرة النفسية على “القاصر” خديجة.

وكان قاضي التحقيق لدى محكمة الاستئناف ببني ملال قد استدعى الأربعاء 10 أكتوبر الماضي،  المتهمين القصر من بين 12 متهما في قضية اغتصاب القاصر خديجة، وذلك للتحقيق معهم ابتدائيا في التهم الموجهة إليهم، والمتعلقة بالاغتصاب والاتجار في البشر، قبل أن يقرر التأجيل إلى 24 أكتوبر، وهي الجلسة التي عرفت بدورها تأجيلا إلى اليوم الأربعاء 14 نونبر الجاري.

يذكر أن خديجة خضعت الأربعاء 10 شتنبر الماضي، لخبرة طبية أنجزها فريق طبي من مستشفى ابن رشد بالدار البيضاء، حسب قرار أصدره القاضي المكلف بالملف باستئنافية بني ملال.

وكانت النيابة العامة قد قررت ملاحقة 12 شابا في قضية اغتصاب وتعذيب فتاة قاصر هزت الرأي العام في المغرب، وتراوحت الاتهامات الموجهة إليهم بين الإتجار بالبشر والاغتصاب ومحاولة القتل وعدم مساعدة شخص في خطر، وهي تهم تتراوح عقوبتها بين 20 و30 سنة وغرامة مالية بين 20 ألف درهم و2 مليون درهم، حسب الفصل 4-448 من القانون المتعلق بمكافحة الاتجار بالبشر.

وكانت خديجة ذات 17 ربيعا كشفت تعرضها للاحتجاز نحو شهرين تعرضت خلالهما للاغتصاب والتعذيب بعد اختطافها من أمام بيت أحد أقاربها في بلدة أولاد عياد بمنطقة الفقيه بنصالح منتصف يونيو الماضي.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة