بولحسن يراهن على الشباب في استكمال لائحة حزب الاستقلال المنافسة بجليز

حرر بتاريخ من طرف

في الوقت الذي سارعت فيه مجموعة من الأحزاب السياسية بتقديم لوائح المرشحين و الوكلاء على مستوى جليز ،فإن حزب الاستقلال بعدما زكى خليل بولحسن وكيلا للائحة ، فإن هذا الاخير بمعية كاتب الفرع محمد الدرويش ، ومجموعة من مناضلي ومناضلات الحزب اصروا على تحري الدقة و اخد الوقت الكافي في اختيار باقي اعضاء اللائحة.

ولعل ابرز ما تتميز به هذه العملية هو وضع مجموعة من المعايير و الضوابط اللازم توفرها في اي شخص سيتم قبول ترشيحه باسم حزب الميزان ، منها الشفافية والمصداقية ،والتعاقد الفعلي مع المواطنين والمواطنات في التنزيل الفعلي والحقيقي للبرامج التنموية التي سيعتمدها الحزب خلال الاستحقاقات الانتخابية المقبلة.

وعقد خليل بولحسن مجموعة من اللقاءات التشاورية مع مجموعة من الشباب على مستوى المقطاعات التابعة للفرع حتى يتم الاختيار الصحيح على الاشخاص ،كما تم في هذا الإطار الاخد بعين الاعتبار نبض الشارع بالنسبة لبعض المقاطعات التي رفعت بعض الشعارات التي تدعو الى التغيير و العمل الجاد كشعار :لا للوجوه القديمة التي اتخده شباب الوحدة الثالثة ، بطريقة تعبيرية مصورة على شكل فيديو.

وينافس حزب الاستقلال، في الاستحقاقات القادمة بقوة بالنظر الى الكفاءات التي يتوفر عليها في جميع المجالات ، من خلال تنظيماته موازية ، بإلاضافة الى جدوره العريقة لدى المغاربة، ثم الشعبية الكبيرة التي يعرفها الحزب باعتباره اول حزب تمكن من انجاز اكبر نسبة من برنامجه خلال تسييره للشأن العام ،ناهيك على المكتسبات التى تمكن من تحقيقها على ارض الواقع واهمها الحفاظ على الطبقة المتوسطة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة