بوعشرين يراسل الديوان الملكي وقضيته تصل الأمم المتحدة

حرر بتاريخ من طرف

وجه الصحافي توفيق بوعشرين مؤسس يومية “أخبار اليوم” المحكوم بالسجن لمدة 12 عاما بعد إدانته بتهم تشمل الاغتصاب والاتجار بالبشر، رسالة إلى الديوان الملكي، كان قد سلمها لمدير سجن عين البرجة يطالب فيها بمحاكمة عادلة.

وتأتي هذه الخطوة بالتزامن مع عرض محامي بوعشرين البريطاني رودني ديكسون ملف موكله على المقررة الخاصة بمسألة الاتجار في البشر بالأمم المتحدة، وذلك في الوقت الذي تمت فيه إحالة قضية بوعشرين على مقرر حرية التعبير من طرف لجنة العمل المختصة في الاعتقال التعسفي، وذلك عقب الانتهاء من ترجمة الحكم الإبتدائي الصادر في حق الصحافي بوعشرين.

وينتظر أن يعرض المحامي البريطاني، قضية بوعشرين أيضا على المقررة الخاصة بحالات الإعدام، والمكلفة بقضية اغتيال الصحافي السعودي جمال خاشقجي، الذي كشف بخصوصه المحامي رودني ديكسون أنه كان قد حذر بوعشرين من تصفيته من طرف الملك بن سلمان في حال استمر في انتقاده من خلال مقالاته.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة