بوعشرين يأمر من السجن بتسريح 7 صحافيين في جريدة أخبار اليوم

حرر بتاريخ من طرف

أصدر توفيق بوعشرين القابع في سجن عين البرجة بتهمة الاتجار في البشر، والاعتداء الجنسي، تعليمات من داخل سجنه بتسريح 7 صحفيين ومستخدمين بالمؤسسة، مع قرار تقليص أجور الباقين بـ30 بالمائة بدعوى تداعيات جائحة فيروس كورونا.

وقال عبد الرحيم بلشقار صحفي عضو هيأة تحرير جريدة أخبار اليوم وعضو المكتب النقابي في تدوينة على الفايسبوك ، إن ” الأوضاع داخل أخبار اليوم أخذت تطورات متسارعة نحو منحى يوشي بانتفاضة اجتماعية تلوح في الأفق.. وهذه المرة بمعاول هدم ذاتية داخلية بعدما خفت رياح كل العوامل الخارجية”.

وكتب بلشقار : “أمام استمرار عائلة بوعشرين عبر شقيقته وزوجته في طبخ قرارات مجهولة تنتهي كل فتة قصيرة بتعيين مدير جديد وعزله في المنعرج الموالي.. آخر تغيير تم تنفيذه قبل أيام قليلة.. خلال الأسبوع الماضي تفاجأنا بتسريب تسجيل صوتي لأسماء بوعشرين موجه من طرف ….. زميل كان له مصلحة في الحفاظ على منصب معين بالمؤسسة.وقد كان التسجيل المسرب المنسوب لأسماء بوعشرين يتضمن تعليمات من شقيقها للمسؤول الإداري بفصل جماعي لـ7 عاملين دفعة واحدة بينهم 5صحفيين بعضهم من الجيل المؤسس لجريدة أخبار اليوم ولهم وزن مهني رفيع يشهد به خبراء الميدان الصحفي ببلادنا”.

واسترسل : ” مؤخرا استفحلت تصرفات ابتزازية بهدف إركاع ممثلي المكتب النقابي وثنيهم عن المطالبة بحقوقهم العالقة والمكتسبات المنهوبة.. وعوض أن تأخذ المعركة صفا وحدويا منذ البداية استفاقت ضمائر بعض الزملاء في وقت متأخر تحذر من تصرفات عائلة بوعشرين وتكشف مخططاتها التي كنا في المكتب النقابي نحذر منها منذ سنتين تقريبا !! اليوم وصلنا إلى مرحلة مفصلية لن نقف مكتوفي الأيدي أمام محاولات خلط الأوراق واستدامة الأزمة المفتعلة وإطالة أمدها على حساب العاملين الذين يراد لهم أن يتحولوا إلى دروع بشرية في معارك مجهولة.. لذلك سنفركع الرمانة ليعرف الرأي العام تفاصيل المكائد… يتبع”.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة