بهاته المشاريع سيحول “البيجيدي” مراكش إلى مدينة ذكية

حرر بتاريخ من طرف

أعلن عمدة مراكش محمد العربي بلقايد، أن المجلس الجماعي منكب على عدد من المشاريع التي تروم تطوير مدينة مراكش وجعلها مدينة نظيفة، منفتحة، ذكية وبيئية تعتمد على الطاقات البديلة، سيما وأنها مقبلة على احتضان مؤتمر الأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة بشأن تغير المناخ خلال شهر نونبر المقبل “كوب 22”.

وأشار بلقايد في هذا الصدد خلال ندوة صحافية عقدها أمس الأربعاء بقصر البلدية إلى أن المجلس الجماعي بصدد إدخال تحسينات على مشروع الحافلة السريعة “الترام بيس”، حيث سيتم اعتماد اسطول حافلات تسير بالكهرباء المستمدة من الطاقة الشمسية عوض الحافلات التي كان من المقرر أن تجوب شارع الحسن الثاني ومسارات أخرى وتعمل بالمحروقات التي تتسبب في تلويث البيئة.

واضاف العمدة، أن الإنارة العمومية تعاني من اختلالات وتكلف ميزانية المجلس الجماعي سنويا نحو 7 ملايير سنتيم يستهلكا 62 ألف مصباح، الأمر الذي جعل المجلس يبلور مشروعا لتخفيض التكلفة من خلال اعتماد مصابيح تشتغل بالطاقة الشمسية تشمل في البداية بعض الشوارع الرئيسية بالمدينة مثل شارعي محمد السادس وشارع محمد الخامس، وذلك بتنسيق مع وزارة البيئة، وستكون هاته المصابيح مرفوقة بتجهيزات “الأنترنت” أو “الويفي” الذي سيكون متاحا للجميع وبالمجان بغرض وضع المدينة الحمراء ضمن مصاف المذن الذكية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة