بنكيران: على أخنوش أن ينتبه لأن المخلوقات التي أتى بها تفتقد إلى الشفافية

حرر بتاريخ من طرف

وجه عبد الإله بنكيران، الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، خلال برنامج الاجتماع العادي للجنة الوطنية للحزب، اليوم السبت، انتقادات لاذعة لحكومة أخنوش، لكنه قال إن حزب “المصباح” منشغل بإعادة بناء الحزب، وليس بصدد إسقاط الحكومة.

بنكيران ذهب إلى أن الحكومة الحالية لم تعط أي إشارات تخص تنفيذ الوعود والتواصل المطمئن، واعتبر بأن السياسة هي المصداقية والوضوح والتواصل مع المواطنين.

وفي المقابل، تحدث على أن حكومة أخنوش تعطي إشارات جد سلبية، وقال، في هذا الصدد، إلى أن أخنوش يجب عليه أن ينتبه لأن معظم الناس الذين أتى بهم لا تتوفر فيهم الشفافية، وعليه أن ينتبه لهذه المخلوقات، حسب تعبيره. وسجل بأن الحكومة مستمرة في فقدان المصداقية.

وبخصوص ارتفاع الأسعار، دعا بنكيران الحكومة للتحرك، كما طالب مجلس المنافسة بالكشف عن تقريره حول قضية 17 مليار المرتبطة بملف المحروقات. وطالب، في السياق ذاته، أصحاب الشركات الكبرى إلى تخفيض الأرباح، وذلك لكي تستمر في الرباح في المستقبل.

ودافع بنكيران عن اختيارات حزب العدالة والتنمية، وأورد بأن تأكيده على الملكية ليس تأكيد الأحزاب الإدارية ولا أحزاب الارتزاق والابتزاز والبحث عن المناصب. كما سجل بأن حزب “المصباح” لا يتلاعب بالاستقرار، ولذلك فقد قرر أن لا يشارك في موجة ما عرف بالربيع العربي، ولم يخرج إلى الشارع. لكنه، في الوقت ذاته، حزب غير منبطح، حسب تعبير بنكيران والذي أكد بأن “البيجيدي” سيواصل محاربة الريع والفساد.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة