بنسعيد أيت إيدر : مراكش أخرجتني من البادية والتخلف وفتحت عيني على الحداثة

حرر بتاريخ من طرف

بنسعيد أيت إيدر : مراكش أخرجتني من البادية والتخلف وفتحت عيني على الحداثة
 أكد محمد بنسعيد أيت إيدر القيادي اليساري المعروف، على أن مراكش كانت بمثابة منعطف في حياته البدوية، حيث قال :” مراكش أعتبرها هي التي أخرجتني من البادية والتخلف، وفتحت عيني على حياة الحداثة”.
 
واضاف بنسعيد خلال الجلسة الافتتاحية لحزب الاشتراكي الموحد بمراكش المنعقد عشية يومه السبت 18 أبريل الجاري بمقر المجلس الجماعي بشارع محمد السادس، أن مراكش حقها في الكفاح والمقاومة المغربية المسلحة، من خلال نخبة من الطلبة المناضلين ببن يوسف.
 
وأشار ان مدينة سبعة رجال، أنتجت مناضلين بلوروا توجهات سياسية راديكالية، قصد مواجهة ما أسماه ايت ءيدر االانحراف الذي يحول بين تحقيق الحداثة والدولة الديمقراطية، والقطع مع أساليب المخزن. 
 
وتوقف عند ابرز المحطات التاريخية التي لعبتها المقاومة المغربية قبل وبعد فترة الاستقلال.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة