بلاغ : وفاة طفلة وعشرات الضحايا المحتملين حصيلة فيضان وادي بإقليم اليوسفية

حرر بتاريخ من طرف

أوضح بلاغ صادر عن عمالة إقليم اليوسفية تتوفر “كِشـ24” عن نسخة منه، على أن العاصفة الرعدية التي شهدتها مساء يوم أمس الأحد 7 نونبر الحالي، الهضاب الفوسفاطية بين إقليمي الرحامنة واليوسفية، أدت إلى حدوث سيول مائية كثيرة وجارفة في وادي (سيدي أحمد) بجماعة الكنتور، وصلت حتى مدينة اليوسفية، نتجت عنها خسائر، حصرتها عمالة إقليم اليوسفية في البيان على الشكل التالي :

 
ـ محاصرة أربعة أشخاص وسط السيول الجارفة بجماعة الكنتور، تم انتشالهم أحياءً من طرف عناصر الوقاية المدنية والسلطة المحلية.
ـ خمس سيارات جرفتها السيول منها سيارة مصلحة في ملكية جماعة رأس العين.
ـ وفاة طفلة تبلغ من العمر حوالي عشر سنوات بجماعة الكنتور.
ـ تسرب المياه لبعض منازل أحياء مدينة اليوسفية.
 
وأضاف البلاغ، على أن البحث لايزال جاريا عن ضحايا محتملين، وأن جميع الأجهزة والسلطات المحلية، والمصالح الأمنية، والوقاية المدنية، والمصالح الخارجية، معبئة لمواجهة هذا الظرف الاستثنائي.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة