بعد 13 يوما من البحث.. انتشال جثة غريق بسدّ بين الويدان

حرر بتاريخ من طرف

بعد حوالي 13 يوما من البحث، انتشلت عناصر الوقاية المدنية، اليوم الأربعاء، جثة شاب قضى غرقا في بحيرة سد بين الويدان، ونقلتها إلى مستودع الأموات بالمستشفى الجهوي ببني ملال من أجل التشريح الطبي.

وبحسب مصادر مطلعة، فإن جثة الشاب الغريق، طفت إلى السطح وهو ما دفع بعناصر الوقاية المدنية بتنسيق مع الدرك الملكي إلى انتشال جثة الشاب الذي غرق في ظروف غامضة.

في السياق نفسه، فتحت عناصر الدرك الملكي بحثا في الموضوع لمعرفة ظروف غرق الشاب، في انتظار نتائج التشريح الطبي الذي أمرت به النيابة العامة المختصة.

وعاشت الساكنة وأسرة الهالك أياما من الترقب والاستياء جراء التأخر في العثور على الجثمان ، فيما تورد مصادر مطلعة أن الهالك العشريني المنحدر من نواحي زاكورة توجه إلى بحيرة السد في رحلة ترفيهية رفقة أصدقائه قبل أن يلقى حتفه غرقا في ظروف غامضة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة