بعد واحات زاكورة.. حرائق واحات “أوفوس” تخلّف أضرارا بليغة

حرر بتاريخ من طرف

بعدما أجهزت على مساحات شاسعة من واحات النخيل بزاكورة، دمرت الحرائق، في ظرف وجيز، يوم أمس الأحد، أراضي واسعة من واحات أوفوس بالراشيدية. ورغم استعانة السلطات بطائرات من نوع كنادير المتخصصة في إطفاء الحرائق، إلا أن الأضرار، تورد مصادر محلية، كانت بليغة.

ومن شأن هذه الحرائق أن تؤثر على حياة الساكنة المحلية، بالنظر إلى الواحات هي مصدر أساسي لاقتصاد المنطقة، تشير المصادر، قبل أن أن تضيف بأن تداعيات هذه الحرائق يجب أن تدفع الجهات المختصة، خاصة منها وزارة الفلاحة، إلى اتخاذ إجراءات استعجالية لدعم الساكنة المتضررة، حتى يتأتى لها تجاوز الأضرار الكبيرة التي ألحقت بها.

وإلى جانب زاكورة والراشيدية، فقد عرفت غابة شفشاون، شمال المغرب، اندلاع حرائق، لكنه سرعان ما تمت السيطرة عليها دون أن تخلف خسائر كبيرة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة