بعد هزيمته في نزال العمودية بفاس..شباط يعد الساكنة بمعارضة قوية لتحالف “الأحرار”

حرر بتاريخ من طرف

بعد هزيمته في نزال العمودية بفاس في مواجهتة تحالف حزب “الأحرار”، عاد شباط ليؤكد، في لقاء مع أنصاره، بأن فريق جبهة القوى الديمقراطية في المجلس الجماعي سيمارس معارضة قوية وبناءة.

وقال، في شريط فيديو نشرته صفحة الرسمية مساء اليوم الأربعاء، بأن فريق “الجبهة” سيكون صوت الساكنة، في مراقبة تدبير الشأن العام، وبأنه سينزل إلى الميدان، وسيتابع المشاريع، وسيستمع للساكنة عن قرب، وسيترافع عن مطالبها، وذلك من أجل النهوض بأوضاع جهة فاس ـ مكناس.

وكان شباط يتطلع لأن يعود إلى رئاسة المجلس الجماعي للمدينة، لكن تحالفا تزعمه حزب الأحرار قطع عليه الطريق.

وامتنع فريق “الجبهة” عن التصويت إبان جلسة انتخاب رئيس جديد للمجلس الجماعي، وذلك إلى جانب حزب العدالة والتنمية.

وضم التحالف المشكل للأغلبية الجديدة نواة صلبة تكونت، إلى جانب “الأحرار”، من حزب الاستقلال وحزب الاتحاد الاشتراكي وحزب الأصالة والمعاصرة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة