بعد موجات الاستقالات..العثماني ينفي وجود أزمة داخلية متفاقمة في حزب “البيجيدي”

حرر بتاريخ من طرف

نفى سعد الدين العثماني، الأمين العام لحزب العدالة والتنمية ورئيس الحكومة، وجود أزمة داخلية متافقمة داخل الحزب، رغم سلسلة الاستقالات التي يعرفها.

وقال في حوار أجرته معه أسبوعية “الأيام” ونشرته في عددها الأخير، إن الأزمة تعني توقف مؤسسات الحزب عن أداء دورها وعقد اجتماعاتها بشكل منتظم. وأشار إلى أن هذا لم يحصل أبدا، مضيفا بأن كل مؤسسات الحزب تشتغل بوتيرة عادية.

ومع ذلك، أقر العثماني بوجود بعض الاستقالات لكنها، وفق تعبيره، محدودة جدا. واعتبر الأمر مسألة عادية في الحياة السياسية.

واعترف العثماني بابتعاد الرميد، القيادي في الحزب ووزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان، عن حضور لقاءات الأمانة العامة. وقال إن هذه الأخيرة أعلنت تشبثها به. وأكد بأن الحوار لا يزال مفتوحا معه.

وقلل من تأثير هذه الاستقالات على حزب العدالة والتنمية لأنه، حسب تعبيره، حزب مؤسسات وليس حزب أشخاص.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة