بعد مغادرته..إسبانيا تحقق في دخول الإنفصالي غالي إلى ترابها بهوية مزورة

حرر بتاريخ من طرف

فتحت محكمة في مدينة لوغورنو تحقيقا فيما إذا كان زعيم جبهة البوليساريو الإنفصالية، المدعو إبراهيم غالي، قد دخل إلى إسبانيا بوثائق مزورة، يوم 18 أبريل الماضي للعلاج من فيروس كورونا.

ووفق موقع “أوكي ديارو“،  المحكمة تحقق في شكوى مقدمة من طرف جمعية Manos Limpias بخصوص تزوير وثائق زعيم الجبهة الانفصالية.

وبحسب المصدر ذاته، فإن القاضي المكلف بالتحقيق في القضية خوسيه كارلوس أورغا اعتبر أن “الوقائع تقدم قرائن حول إمكانية احتمال وجود جريمة تزوير من جانب فرد عادي لمستند عام”، ووافق على الشروع في إجراءات أولية لتوضيح ملابسات الوقائع والأشخاص المتورطين.

ويأتي فتح هذا التحقيق بعد يوم من مغادرة زعيم البوليساريو اسبانيا في اتجاه الجزائر بنفس الوثائق التي دخل بها.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة