بعد عودته من “المنفى الاختياري”.. شباط يتواصل مع أرباب المقاهي وباعة الأسواق

حرر بتاريخ من طرف

عقد العمدة السابق لمدينة فاس، حميد شباط، لقاءات تواصلية مع أرباب المقاهي، مساء اليوم الأربعاء. وقالت المصادر إن هذا اللقاء الذي عقده شباط بصفته كبرلماني، نظم في مقهى بجوار كلية الطب خصص للاستماع إلى تظلمات المستثمرين في هذا القطاع، خاصة في ظل التداعيات السلبية لجائحة كورونا، وما ترتب عنها من إغلاق شامل استمر لعدة أشهر، قبل أن تخفف السلطات الإجراءات، وتسمح بالعودة إلى العمل، لكن بشروط أبرزها الإغلاق على الساعة الثامنة مساء.

ويشير أصحاب المقاهي إلى أن هذا القرار لم يمكن القطاع من تجاوز أزمته بعد أشهر الإغلاق، في وقت يطالب فيه هؤلاء بأداء رزمة من الضرائب، وأداء أجور المستخدمين، وفواتير الماء والكهرباء والكراء.

وسبق لأصحاب المقاهي، قبل الجائحة، أن نفذوا احتجاجات ضد المجلس الجماعي الحالي الذي يسيره حزب العدالة والتنمية للمطالبة بتخفيف العبء الضريبي عليهم، لكن عمدة المدينة لم يتخذ أي إجراء.

وفي نفس السياق، سبق للاستقلالي شباط أن زار تجار السوق النموذجي حي الأمل بسايس. وذكرت المصادر بأن هذا الزيارة تمت بطلب منهم. واستمع لشكايات التجار بخصوص وضعية البنيات التحتية للسوق و تعهد بمواكبة التجار لإيجاد حلول آنية و واقعية، يورد مقربون من العمدة الاستقلالي، في حين يعتبر بعض خصومه بأن هذه الزيارات الميدانية “حملة انتخابية قبل الآوان”.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة