بعد رفض بعضهم العمل بالمستشفى الميداني بالبيضاء..مهنيون يلجؤون للقرعة

حرر بتاريخ من طرف

مستهل جولتنا في الصحف الورقية المغربية عدد نهاية الأسبوع، من يومية الصباح التي قالت إن مهنيي الصحة بجهة البيضاء-سطات لجؤوا إلى القرعة لاختيار زملائهم، الذين سيتجهون إلى العمل في المستشفى الميداني بمكتب المعارض بمقاطعة أنفا، في انتظار استكمال الفريق الطبي والتمريضي الذي سيتكلف بعلاج 700 مريض خلال الأشهر المقبلة.

واتفق الأطباء والممرضون على هذا الحل الوسط، بعد أن رفض عدد منهم ترك موقعه والانتقال إلى المؤسسة الصحية الجديدة، خصوصا من الأقاليم الأخرى التابعة للجهة، إذ أكدت مصادر لـ”الصباح” أن عددا من المهنيين أجروا القرعة بطريقة شفافة لاختيار لائحة أولى من كل مستشفى، ثم إجراء قرعة أخرى على مستوى كل عمالة وإقليم لحسم اللائحة النهائية.

الجريدة ذكرت أيضا أن الشرطة القضائية للحي الحسني بالبيضاء، تمكنت أخيرا، من فك لغز سرقة أزيد من 20 شقة للسكن الاقتصادي، تم أغلبها خلال فترة فرض السلطات الحجر الصحي، إذ تمكنت من اعتقال المتهم الرئيسي الذي لم يكن سوى متشرد، يقطن في “عشة” بمنطقة خلاء.

وحسب مصادر “الصباح”، فإن المتهم اعترف خلال التحقيق معه أنه وراء تنفيذ السرقات المذكورة، مشددا على أنه يستهدف شقق السكن الاقتصادي، التي يسكنها حديثو العهد بالزواج أو العزاب، بحكم أن تصميمها الهندسي يساعده على تسلقها، ودخولها من خلال نافذة بالدرج الرئيسي تطل على المطبخ، كما أن بابها الخشبي يسهل تكسيره وأن قاطنيها أغفلوا تدعيمها بأبواب حديدية.

الصباح أوردت أيضا أن عامل ميدلت سمح بعقد دورة استثنائية للمجلس الإقليمي، ضدا على مضامين المذكرة التي أصدرها عبد الوافي لفتيت، وزير الداخلية، وتوصل بها ولاة وعمال الجهات والأقاليم والعمالات، مطلع الأسبوع الجاري، والقاضية بإرجاء عقد دورة ماي لمجالس الجماعات، تطبيقا لإجراءات حالة الطوارئ الصحية، المعلنة ببلادنا لمحاصرة الجائحة.

وبدل أن يتدخل المسؤول الأول عن الإقليم، ويطلب من رئيس المجلس الإقليمي، المنتمي إلى الأصالة والمعاصرة، إرجاء عقد الدورة الاستثنائية، التي لم تكن تحمل من الاستثناء سوى الاسم، أوفد الكاتب العام للعمالة من أجل متابعة أشغالها، أول أمس (الخميس)، ما يشكل خرقا للتدابير التنفيذية التي يستلزمها حفظ النظام العام الصحي.

يومية الاحداث المغربية ذكرت أن السجن المحلي بتطوان سجلت حالة إصابة واحدة مؤكدة بفيروس كورونا، من أصل 160 تحليلة تقريبا، شملت خلال 48 ساعة الاخيرة عددا من موظفي سجني تطوان وواد لاو، وعينات عشوائية لبعض النزلاء بالمؤسستين المذكورتين، ويتعلق الأمر بالممرض المسؤول بالسجن المحلي لتطوان، والبالغ من العمر حوالي 51 عاما.

وكانت السلطات المحلية بتطوان قد بادرت لإنجاز تحاليل استباقية، قاربت 200 تحليلة تضم أفراد المجموعة الثانية المشتغلة بالسجنين المتواجدين بإقليم تطوان وكذا بعض العينات العشوائية لبعض المعامل بالمنطقة الصناعية.

اليومية نفسها أوردت أن توقف مصفاة “لاسامير” يفوت على المغرب الكثير من الفرص، بحسب ما قاله الحسين اليماني منسق الجبهة الوطنية لإنقاذ المصفاة الوطنية.

وأوضح المتحدث ذاته أن أسعار النفط بالاسواق العالمية انخفضت إلى مستويات تاريخية لان المغرب البلد المستورد لحاجياته لايستفيد من هذه التطورات بالنظر الى ضعف الطاقة التخزينية في غياب “لاسامير”.

وأبرز اليمني أن توقف مصفاة “لاسامير” يفوت على المغرب مليوني متر مكعب هي الطاقة التخزينية للمصفاة، علما ان الطاقة التخزينية لشركات التوزيع الـ22 الفاعلة في السوق الوطنية لا تتجاوز في أفضل الحالات مليونا ونصف مليون متر مكعب.

يومية المساء أفادت أن العد العكسي لنهاية أزيد من 22 ألف مغربي عالق بالخارج، بدأ، فقد أسر ناصر بوريطة وزير الشؤون الخرجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، لأعضاء لجنة الخارجية والدفاع الوطني بمجلس النواب بوجود ترتيبات للقيام بعملية الترحيل دون أن يحدد موعدا لذلك.

بوريط كشف أنه يجري تهييئ الظروف للقيام بعملية الترحيل التي ستخضع لمجموعة من المعايير.

جريدة أخبار اليوم، ذكرت أن وزارة الصحة عجلت بإيفاد لجنة من مفتشيها العامة والتي حلت يوم أمس الخميس بمقر المديرية الجهوية للصحة بمدينة فاس وفتحت تحقيقا في صفقة المعقمات المغشوشة أو “الصفقة السامة” كما وضفوها معنيو الصحة بالجهة من اطباء وممرضين مطالبين بمحاسبة المتورطين فيها.

وأوضحت الجريدة أن لجنة المفتشية العامة تتكون من مفتشة ومفتش قدما من الرباط ومفتش ثالث تابع للمديرية الجهوية للصحة بفاس، حيث كلفهم أيت الطالب بالبحث والتحقيق في ملابسات الصفقة التي أبرمتها مؤخرا المديرية الجهوية للصحة مع شركة من مكناس تزيد قيمتها عن مائة مليون سنتيم، همت مواد معقمة ومطهرة.

اليومية أوردت أيضا أن شركة إسبانية متخصصة في نقل المستخدمين شرعت منذ أمس الخميس في تنظيم رحلات جماعية إلى أقاليم خارج مدينة طنجة وبعيدة عن عاصمة الشمال بمسافة تصل إلى إلى 300 كيلومتر من أجل نقل العمال الذين عادوا الى مواطنهم الاصلية بالتزامن مع توقيف عجلة الانتاج في عدد من مصانع السيارات “رونو” ووحدات الإنتاج المرتبطة بها ، حتى يستأنفوا الشغل مجددا في غضون نهاية الأسبوع.

وخلف قرار عودة مئات العمال إلى العمل في وقت يتزامن مع ظهور بؤر وبائية في مناطق صناعية وايضا تزامنه مع قرار السلطات في ولاية طنجة غلقا جزئيا للوحدات الصناعية ذات الكثافة البشرية مثل معامل النسيج والألبسة (خلف) ضجة على منصات التواصل الاجتماعي بسبب مخاوف من وقوع انتكاسة صحية جديدة قد تخلف ظهور بؤر جماعية ناجمة عن الاختلاط في أماكن العمل وتعيد الحالة الوبائية التي بدأت في التعافي تدريجيا إلى نقطة الصفر.

يومية الأخبار ذكرت أنه تم اعتقال نصاب خطير انتحل صفة وكيل عام، بجماعة أسلو بإقليم تنغير كان مبحوثا عنه من طرف أجهزة الدرك والأمن الوطني على الصعيد الوطني بسبب تورطه في جرائم وصفت بالخطيرة، لم يتم الكشف عن طبيعتها بعد.

الجريدة أفادت أن المتهم المزداد سنة 1961 والذي قضى حوالي 22 سنة في العمل الاداري بعمالة ابن سليمان قبل ان يتم عزله بسبب زلة إدارية، حجزت لديه السلطات الامنية المكلفة بالبحث سيارة فخمة من نوع “أودي” كان يركنها بمرآب بإحدى العمارات السكنية بمدينة مراكش، علاوة على حجز السيارة الفارهة من نوع “مرسيديس” التي كان يسوقها وهو في حالة خرق للطوارئ، بعدما تنقل من البيضاء مرورا بمسقط رأسه بمكناس ومنها إلى مدينة الراشيدية قبل أن يتم توقيفه على مستوى جماعة اسلو بإقليم تنغير، حيث فطنت عناصر الدرك بعد التنسيق مع النيابة العامة إلى البطاقة المهنية المزورة التي قدمها لعناصر المراقبةبمدخل تنغير.

الجريدة ذكرت أيضا، أن حصيلة عدد الحالات المؤكدة المصابة بفيروس كورونا بمدينة بويزكان ارتفعت الى 21 مصابا، بعدما أثبتت التحاليل المخبرية صباح اليوم الجمعة إصابة 16 عسكريا، وذلك بعدما سجلت مساء أمس الخميس اربع حالات اصابة جديدة مؤكدة بالفيروس بالمدينة، ويتعلق الامر باسرة العسكري الذي تبينت إصابته بالفيروس يوم الاربعاء الماضي، إذ أظهرت التحاليل اصابة زوجته وابنائه الثلاثة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة