بعد جدل”مذكرات مثلية”.. إدارة معرض الكتاب تسحب كتاب قيادي من العدل والإحسان

حرر بتاريخ من طرف

بعد الجدل الذي خلفه قرار سحب رواية “مذكرات مثلية”، قررت إدارة المعرض الدولي للكتاب، في نسخته الـ27، سحب كتاب ثاني، لكن هذه المرة، فالأمر يتعلق بكتاب أصدره قيادي في جماعة العدل والإحسان، وهو نفسه القيادي الذي سبق أن تعرض منزله لـ”التشميع” من قبل السلطات بمدينة القنيطرة.

وقال الباحث علي تيزنت، مؤلف كتاب “سوسيولوجيا التدين دراسة في الاعتقاد والممارسة بالمجتمع القروي”، إن السلطات سحبت كتابه من المعرض.

وجرت عملية السحب، يوم أمس الجمعة، بينما كان الباحث يعتزم عقد حفل توقيع هذا الكتاب. وأشار، في بلاغ صحفي، إلى أنه لم يستوعب بعد، ملابسات القرار. وانتقد الإجراء الذي ربطه بـ”الحقد الأعمى”.

وكانت إدارة المعرض قد قررت سحب رواية “مذكرات مثلية” لكاتبها فاطمة الزهراء أمزكار، وقالت إن الأمر يتعلق بعرض كتاب لم يدرج في لوائح دار النشر التي طبعت هذا العمل الإبداعي والذي أثار جدلا بسبب انخراطه، أدبيا، في الخوض في ملف المثلية في المغرب.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة