بعد ثلاثة أشهر من التوقيف.. الأستاذ بلحوس يستأنف عمله

حرر بتاريخ من طرف

أصدرت وزارة التربية الوطنية والتعليم العالي، اليوم بالرباط، قرارا يستأنف بموجبه البروفسور احمد بلحوس عمله في الكلية بعد أزيد من ثلاثة أشهر من التوقيف على خلفية دعمه لنضال طلبة كلية الطب والصيدلة.

وراسلت وزارة أمزازي رئيس جامعة الحسن الثاني بالدار البيضاء تخبره بإلغاء قرار توقيف الأستاذ المعني الذي يدرس بكلية الطب بالدار البيضاء، والسماح له باستئناف عمله، معلّلة هذا القرار بالمجلس التأديبي المنعقد يوم 22 يوليوز الماضي، والذي خلص إلى تبرئة أستاذ كلية الدارالبيضاء.

وكانت عدة أصوات ارتفعت في الآونة الأخيرة منددة بالتوقيف المذكور، حيث عدّوه ذا طابع تعسفي، وسببه الرئسي هو المواقف النضالية للأستاذ. كما استغرب المتتبعون إصدار قرار استئناف العمل للأستاذين سعيد أمل (مراكش) وسعيد راموز (أكادير)، منذ عدة أيام، واستثناء بلحوس من الأمر.

وكانت وزارة التعليم قد قررت قبل ثلاثة أشهر توقيف ثلاثة أساتذة  على خلفية تضامنهم مع طلب الطب والصيدلة في احتجاجاتهم ضد وزارتي التعليم العالي والصحة.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة