بعد تعنيف قائد لزميلتهم بمركز للتلقيح.. غضب وسط الممرضين ودعوات لإضراب وطني

حرر بتاريخ من طرف

دعت النقابة المستقلة للممرضين إلى إضراب وطني غدا الجمعة احتجاجا على “هجوم رجل سلطة وأعوانه على ممرضة وطالب تقني إسعاف متطوع، والتنكيل بهم واحتجازهم داخل مركز الصحي في مدينة الدار البيضاء.

وانتقدت النقابة الوهن الذي وصلت إليه وزارة الصحة، وعجزها عن تأمين أطرها الصحية “وجعلهم رهائن في أيدي فئة مغرورة من بعض المحسوبين على الداخلية للبطش بهم، ولممارسة أبشع أنواع البلطجة في حقهم من ضرب وركل وصفع”، في الوقت الذي عبرت فيه حركة الممرضين وتقنيي الصحة بالمغرب عن استنكارها للاعتداء، ودعت بدورها إلى خوض الإضراب الوطني غدا الجمعة.

وقد اعتبرت النقابة أن من يصرون على مثل هذه التصرفات “الهمجية والصبيانية والسلطوية” يسعون إلى جر المغرب مجددا لطريق التراجع الحقوقي، منددة بالاعتداء على طريقة “المشرملين” الذي تعرضت له الممرضة، مطالبة بفتح تحقيق، ومحاكمة المتورطين في أقرب وقت، وبتدخل وزير الداخلية لوقف هذا الاستهتار، داعية إلى إضراب وطني غدا الجمعة، باستثناء مصالح الإنعاش والمستعجلات والولادة

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة