بعد “انتحار غامض”.. نقل جثة عروس للتشريح بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

أمر الوكيل العام للملك لدى جنايات مراكش بإجراء تشريح طبي على جثة عروس حديثة العهد بالزواج، بعدما أقدمت على وضع حدّ لحياتها بطريقة مأساوية بجماعة اولاد يعكوب باقليم قلعة السراغنة، وذلك لتحديد الأسباب الحقيقية للوفاة.

وبحسب مصادر مطلعة من مكان الحادث، فإن العروس التي عقدت قرانها حديثا، تبلغ من العمر 19 سنة، عثر عليها والدها وهي تحتضر بعد أن أقدمت على شنق نفسها بحبل معلّق في سقف غرفتها، في ظروف غامضة.

وفتحت عناصر الدرك الملكي بحثا في الموضوع لمعرفة الظروف والملابسات الحقيقية للوفاة، فيما جرى نقل جثة الهالكة إلى مستودع الأموات بمراكش، تنفيذا لتعليمات الوكيل العام للملك.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة