بعد الهجوم على سوق الاضاحي.. تضامن واسع مع “الكسابة” المنكوبين

حرر بتاريخ من طرف

بعد الاحداث العنيفة التي هزت سوق الاضاحي برحبة أزماط، بالحي الحسني بالدار البيضاء أمس الخميس، سادت أجواء من الغضب والاستياء من السلوك الهمجي للمتورطين وتضامن واسع مع الضحايا من الكسابة ومربي المواشي من البسطاء.

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي عدة صور توثق لمخلفات الحادث الهمجي، ولمشهد الكسابة من الضحايا، ومن ضمنها صور انتشرت بشكل واسع ل”كساب” مسن تبدو عليه علامات الحزن عقب الاحداث التي هزت السوق.

ويبدو الكساب حزينا وبعيون دامعة بعد “الحكرة” التي تعرض لها قبيل يوم واحد من عيد الاضحى، ما اثار استياء المتتبعين، بالموازاة مع تضامن واسع مع “الكساب” المسكين وباقي المتضررين.

ويشار أن العمليات الأمنية التي باشرتها مصالح منطقة أمن الحي الحسني بالدار البيضاء، أمس الخميس، مكنت من ضبط عشرين شخصا، من بينهم ثمانية قاصرين، وذلك للاشتباه في تورطهم في أعمال العنف والسرقة والرشق بالحجارة التي شهدها سوق بيع الأغنام بمنطقة “أزماط” بمنطقة مدارية بالمدينة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة