بعد ارتكابه لخطأ فادح.. نجم مغربي وسط موجة من الإنتقادات

حرر بتاريخ من طرف

انهالت جماهير نادي ليغانيس الإسباني، بالانتقادات على المهاجم المغربي، يوسف النصيري، وغيرها من الجماهير بالتهكم، بعد تسببه في هزيمة فريقه بهدف دون مقابل، سجله بالخطأ، في مباراة الجولة 34 من “الليغا”، عندما واجه فريقه نادي أثلتيك بلباو.

وحوّل النصيري، ركنية نفّذها لاعب النادي “الباسكي”، عند الدقيقة 42، ليرتقي لها بروعة فوق الجميع، غير أن النهاية كانت سيئة، عندما رآها تستقرُ في شباك زميله الحارس إيفان ساكريستان.

وسار زميل المغربي في ليغانيس، خابي إيراسو، عكس التيار، إذ فضّل مساندة زميله رغم أن هدفه كلّف فريقه خسارة نقطة على الأقل، إلا أنه أنقص من الضغط المفروض عليه، بالقول: “يوسف محبط للغاية، بعد الخطأ الذي قام به، أعتقد أنه قفز بشكلٍ رائع لإبعاد الكرة، لكنني لا أعلم ما حدث بعدها، ربما كان الربح هو سبب ذلك”.

وتابع إيراسو دفاعه عن زميله المغربي، وأبرز قيمته وأهميته في الفريق، ثم أضاف: “لقد سجلا هدفاً رائعاً ضد مرماه، والأكيد أن ذلك لن يتكرر مرة أخرى، هو ركيزة في هجوم الفريق، ونعول عليه كثيراً في ما تبقى من مباريات”.

وتجمّد رصيد ليغانيس عند النقطة 41 في المركز الثاني عشر من الترتيب العام للدوري الإسباني، إذ يبتعد الفريق عن أول الهابطين بسبع نقاط فقط، وهو ما يحتم على زملاء مهاجم “أسود الأطلس” بذل المزيد من الجهود من أجل ضمان البقاء.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة