بعد اختفاء اربعة من أعضائها بفرنسا.. فرقة فولكولور تتبرأ من المتورطين

حرر بتاريخ من طرف

تبرأت جمعية تزويت قلعة امكونة للتنمية وإحياء التراث، من المتورطين في مغاردة المجموعة والاختفاء في فرنسا، في سلوك اساء للفرقة الفنية.

وجاء في بيان للجمعية انه في إطار جولتها الفنية بمجموعة من المدن الفرنسية للتعريف بالفن التراثي لمنطقة قلعة مكونة والجنوب الشرقي والفلكلور المغربي عموما، فوجئ أعضاء فرقة شباب تيزويت رقصة النحلة باختفاء أربعةٍ من عناصرها بشكل مفاجئ، وصادم وغير متوقع.

وبناء عليه، أعلنت جمعية تزويت قلعة امكونة للتنمية وإحياء التراث للرأي العام المحلي والوطني، استنكارها من هذا السلوك اللاقانوني واللأخلاقي الغادر من طرف أشخاص استغلوا ثقة الجمعية وسمعتها، مشيرة إن فرقة شباب تزويت سبق لها أن قامت بجولات إلى عدة دول منها فرنسا وكندا مؤخرا دون وقوع أية مشاكل.

وأكدت الجمعية أن رئيسها والفرقة وباقي أعضائها لا يتحملون أية مسؤولية في فرار الأعضاء الأربعة ولم يكن لهم أي علم مسبق بما خططوا له، داعية الجهات المسؤولة بفرنسا وبالمغرب لتفعيل المساطر القانونية اللازمة ضد هؤلاء الأشخاص.

ونددت الجمعية بسلوكات المصطادين في الماء العكر ممن ينتظرون الفرصة لتشويه سمعة جمعية تزويت، وفرقة شباب تزويت، معلنة استعدادها لتفعيل المساطر القانونية ضد كل مستعملي أسلوب القذف والتشهير ضد إطارها الجمعوي ومجموعته الفنية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة