بعد إغلاق الحدود..مغاربة عالقون بالمعابر الحدودية

حرر بتاريخ من طرف

بعد إعلان قرار تعليق جميع الرحلات الجوية والبرية بين المغرب واسبانيا، إثر تفشي فيروس كورونا المستجد كوفيد 19، وجد عشرات من المسافرين المغاربة، غالبيتهم قادمين من مدن إسبانية مختلفة، أنفسهم محاصرين بالمنطقة العازلة بالمعابر الحدودية سبتة ومليلية.

ونزل خبر إغلاق الحدود بين المغرب واسبانيا كالصاعقة، على العشرات من المواطنين وذويهم الذين وجدوا أنفسهم محاصرين بالمعبر الحدودي بباب سبتة، حيث طالبوا بفتح هذا الأخير في وجههم للعودة لديارهم وعملهم، منهم من كادت التاشيرة تنقضي بالنسبة له، ومنهم من لا يتوفر على إمكانيات مادية للبقاء بالخارج.

البوابة الحدودية مليلية بني انصار، شهدت عي الأخرى منذ الساعات الأولى من صباح اليوم تجمهر العشرات من المغاربة العائدين من الديار الاوروبية، الذين تم منعهم من العبور بعد قرار إغلاق المنطقة في إطار إجراءات الوقاية من انتشار فيروس كورونا المستجد.

وخاض العائدون من إسبانيا في باخرت رست صباح اليوم بميناء مليلية المحتلة، أثناء تفاجئهم بإغلاق باب بني انصار، وقفة احتجاجية طالبوا فيها بفتح الحدود في وجوههم من أجل السماح لهم بدخول أرض الوطن.

وكانت المملكة المغربية بتشاور مع السلطات الاسبانية، أعلنت عن تعليق الرحلات الجوية والنقل البحري للمسافرين، من وإلى إسبانيا، حتى إشعار آخر.

وأجرى الملك محمد السادس، والملك فيليبي السادس، مشاورات بهذا الخصوص، وذلك في أعقاب المبادلات التي جرت بين رئيسي الحكومتين ووزراء الداخلية والشؤون الخارجية في البلدين.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة