بعد إثيوبيا والصين..“لارام” تعلق رحلات طائرات بوينغ 737-800 ماكس

حرر بتاريخ من طرف

 قررت شركة الخطوط الجوية الملكية المغربية وقف الرحلات التجارية لطائرتها “بوينغ 737-800 ماكس” التي كانت تربط المغرب بباريس ولندن وبرشلونة، وذلك بعد فاجعة طائرة “بوينغ 737 ماكس” الإثيوبية التي راح ضحيتها 157 شخصا بمن فيهم طاقم الطائرة المؤلف من ثمانية أشخاص.

وتتوفر الشركة على طائرتين من هذا النوع؛ الأولى دخلت الخدمة في المجال التجاري انطلاقا من فاتح يناير 2019، وستتوقف من أجل الصيانة، فيما تم التوصل بالثانية في منتصف فبراير، ولم تحصل بعد على الإذن بالدخول إلى مجال الاستغلال، وفق ما أفاد به مصدر قريب من الملف لموقع “تيل كيل”، مضيفا أنه من المتوقع أن تستقبل لارام طائرتين من نفس النوع خلال الأشهر المقبلة، ولا يوجد قرار بوقف العملية، في انتظار نتائج التحقيق، الذي تجريه شركة “بوينغ” بعد سقوط طائرتين تابعتين للشركة خلال بضعة شهور.

وعلقت الخطوط الجوية الإثيوبية استخدام ما لديها من طائرات من طراز بوينح 737 ماكس، عقب تحطم إحدى طائراتها.

وكانت هيئة الطيران المدني في الصين قد أعلنت اليوم إنها ستعلق عمل جميع الطائرات من طراز بوينج 737 ماكس، انتظارا لإجراء مزيد من التحقيقات.

وكانت  الخطوط الجوية الإثيوبية كشفت أن مغربيين كانا من بين مواطني أكثر من 30 دولة، لقوا حتفهم خلال حادث تحطم طائرة “بوينغ737 ماكس” وسط إثيوبيا أمس الأحد.

وقال المدير التنفيذي للشركة، تيوولد جيبري ميريام، في مؤتمر صحفي عقده اليوم بخصوص الكارثة، إنها أودت بحياة 157 شخصا، بينهم 32 كينيا و18 كنديا و9 أثيوبيين و8 إيطاليين و8 صينيين و8 أمريكيين و7 بريطانيين و7 فرنسيين و6 مصريين و5 هولنديين و4 هنود و4 سلوفاكيين و3 نمساويين و3 سويديين و3 روس ومغربيان وإسبانيان وبولنديان وإسرائيليان.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة